Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

دعوة فلسطينية من السويد الى أرسال قوات سلام الى المناطق الفلسطينية المحتلة

وقت النشر fredag 10 november 2006 kl 16.50
فلسطينيون يؤدون صلاة الجنازة على ضحايا الهجمات الأسرائيلية في بيت حانون

”يتعين أرسال قوات حفظ سلام دولية الى غزة” هذا ما طالب به راجي صوراني مؤسس ورئيس مركز حقوق الأنسان في غزة الذي يزور السويد حاليا بدعوة من نقابة المحامين في السويد للمشاركة في ندوة حول مكافحة الأرهاب وحقوق الأنسان. ويؤكد صوراني أن دعوته لا تنطلق من الدفاع عن حركة حماس او حركة فتح، وانما من السعي الى حماية المدنيين الفلسطينيين وممتلكاتهم.

ويوجه صوارني نقدا شديدا لما يسميه بخذلان المجتمع الدولي للشعب الفلسطيني. وهو يشير الى ما يجري لا يقتصر فقط على قتل المدنيين وأصابة الفلسطينيين العزل الأبرياء، بل كذلك تدمير للطرق والجسور والزراعة ولكل المجتمع الفلسطيني، وهو يتم في ظل صمت المجتمع الدولي ضد جرائم الحرب.

هانس كوريل الرئيس السابق للدائرة القانونية في الأمم المتحدة عبر هو الآخر عن قلقه العميق للتطورات الدموية الأخيرة في الشرق الأوسط، وهو يعتقد أن رفض التحدث الى حكومة حماس المنخبة كان خطأ كبيرا :

ـ لا أرى حلا بديلا عن أن يعود الطرفان قليلا الى الوراء ويفكرا، أهذا حول الطريق الذي يريدان الأستمرار فيه؟. يتعين عليهما ان يتحدثا الى بعضهما، ومن الضروري جداأن يبتعد كلا الطفين عن الأنتقام، حيث يتضرر المدنيون الأبرياء، النساء والأطفال.

ويتنظر ان يعقد في منتصف كانون الأول ـ ديسمبر المقبل في جنيف مؤتمر يجمع المنظمات التي تعمل في مجال حقوق الأنسان من كلا الجانبين الفلسطيني والأسرائيلي، بالأضافة الى ممثلين عن الأمم المتحدة والأتحاد الأوربي للضغط من اجل أرسال قوات حفظ سلام دولية لحماية الفلسطينيين في المناطق المحتلة. راجي صوراني يتساءل لماذا لا يمكن تحقيق ذلك ما دام قد تحقق مثله في لبنان.

ـ نريد نهاية للأحتلال الأسرائيلي، ونريد أن نعيش في ظل القوانين الدولية. يقول صوراني ويعبر عن الأمل بان يؤدي نجاح الحزب الديمقراطي في الأنتخابات البرلمانية الأخيرة في الولايات المتحدة الى تغير في سياسة الدعم المريكي لأسرائيل، ولكنه يؤكد في ذات الوقت أن على اوربا أن تبدى نشاطا أكبر يجاه ما يحدث في الشرق الأوسط، ولا فعلينا أن ننتظر المزيد والمزيد من الضحايا المدنيين.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".