Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

بلديات خاسرة وأخرى رابحة في قواعد توزيع مساعدات الدولة لتعليم الكبار

وقت النشر onsdag 3 januari 2007 kl 18.47
بعض البلديات تربح من القواعد الجديدة للدعم الحكومي لتعليم الكبار وأخرى تخسر

سيترك تقليص المساعدات الحكومية للتعليم البلدي للكبار آأثارا مختلفة على عديد من بلديات ستوكهولم، ففيما ستخسر بعض البلديات الكثير من المساعدة الحكومية، ستتلقى بلديات أخرى مزيدا من المساعدات. بيرتيل سفارتز رئيسة تعليم الكبار في بلدية بايالا التي ستخسر ستين بالمئة من المساعدات الحكومية، تتحدث عن نتائج التقليص:

ـ سيتعين علينا أن نقلص بعض النشاطات، جزء من التعليم سيتم التوقف عنه، وسنعيد التنظيم بشكل ما في الأجزاء الأخرى. وكانت حكومة الأئتلاف البرجوازي قد أعلنت في العام الماضي أنها ستقلص المساعدات التي تقدمها الدولة الى التعليم البلدي للكبار من مليار وثمانمئة مليون كرون الى مليار ومئتي مليون كرون.

الحزب الأشتراكي الديمقراطي المعارض أنتقد بشدة عدم أخذ مستوى البطالة ومستوى التعليم في كل بلدية على حدة عند تقديم المساعدات لتعليم الكبار، وقالت ماريا غراندلوند نائبة رئيس لجنة التعليم في البرلمان، وهي من الحزب الأشتراكي الديمقراطي:

ـ سابقا كان يؤخذ بنظر الأعتبارما أذا كانت البطالة عالية، ومستوى التعليم متدن، ونسبة المهاجرين من سكان كل بلدية، عند توزيع مساعدات الدولة لتعليم الكبار على البلديات، وهذا ما جرى التخلي عنه الأمر الذي سيلحق أضرارا شديدة ببلديات مثل سودرتاليا ومالمو.

وبالأضافة الى هاتين البلديتين وبلدية بايالا ستخسر بلديات اخرى مثل سودرهامن، كارمفوش، ويوتيبوري التي ستخسر تسعة وأربعين بالمئة من مساعدات الدولة لتعليم الكبار فيها.

في مقابل ذلك ستحصل بلديات أخرى على مزيد من أموال المساعدات من بينها بوكسهولم وتروسا اللتان ستحصلان على زيادة في المساعدات تصل الى نحو خمسين بالمئة.

برتيل أوستبري من وزارة التعليم يرى أن التعليم ينسجم مع خط الحكومة البرجوازية الذي يرمي الى تقليص تدخلها في متابعة أوجه صرف مساعدات الدولة، وترك حرية الأختيار للبلديات في تحديد أوجه صرف تلك الأموال:

ـ نعم ستكون هناك تغييرات، وذلك يتعلق بأختلاف أسس الحسابات، في السابق كان ذلك يبنى على أساس حجم البطالة، ولكن الدولة سوف لن تتحكم بالتفاصيل، وأنما سيكون هناك نظام عام، وهذا يؤدي الى أن جميع البلديات ستحصل على موارد متساوية لأدارة نشاطاتها.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".