Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

انتقادات الى منظمة المساعدات الخارجية سيدا حول برامجها في افريقيا

وقت النشر tisdag 2 oktober 2007 kl 15.38

وجهت هيئة التدقيق المالي العامة انتقادات شديدة الى منظمة المساعدات الخارجية السويدية سيدا بسبب النواقص التي اكتشفتها في مراقبة وضبط المساعدات التي تقدمها الى مشاريع انمائية وغيرها في عدد من بلدان القارة الافريقية. يأتي ها من كشف اجرته هيئة التدقيق المالي على معوناتها الخارجية.ستافان ايفارسون، رئيس مشروع في هيئة التدقيق المالي يعلق بالقول:

  ”الاخطاء المكتشفة يمكن ان تكون من اي نوع محتمل، كالتزوير في قوائم الحضور والوصولات، تبلغ مصروفات اجهزة العرض مستويات عالية. هناك رواتب تحدد من قبل القائمين على المشاريع لم تغط الاعمال التي يقومون بها، حيث تتشكل بيئة ارتشاء، حيث يمكن القول ان ثمة ارتشاء متسلل”.

ولاينفي ستافان ايفارسون احتمال ارتكاب مخالفات مالية من نوع ثقيل، حيث يجيب على هذا التوقع بانذ لك من المحتمل ان يكون:

لجنة التدقيق المالي قامت بمراجعة حسابات منظمة سيدا في المشاريع التي قدمتها الى دول افريقية عبر مؤسسات فردية، وخلال ستة اشهر قام مدققون ماليون من السويد بزيارة  كل من ناميبيا، جنوب افريقيا كينيا وتنزانيا للتدقيق في خمسة عشر مشروع لمساعدات سويدية هناك.

لا احد من هذه المشاريع سلم من الانتقاد، وفي اسوأ الحالات فأن المبالغ قد اختفت بلا اثر. وفي حالات اخرى وجد ان مسؤولي المشاريع استخدموا المبالغ لانفسهم بدلا من اعمال المساعدات. وهيئة التدقيق المالي وجدت اخطاء فادحة في عشرة حسابات من هذه المشاريع.

هذا ما دفع ستافان ايفارسون، رئيس هيئة مشروع التدقيق المالي في مساعدات سيدا الى افريقيا الى القول بان هذا الامر مدهش:

”اعتقد ان هذا يدعو الى الاندهاش والاحباط  الشديد حقا، عشرة من خمسة عشر مشروع تقيم سلبيا، ان هذا اكثر من الكثير”.

ويواصل ايفارسون القول بان على منظمة المساعدات الخارجية السويدية سيدا ان تعرف بان ثمة فرق بين ان تقوم بمشروع في السويد عن ماتقدمه من مساعدات لمشاريع في قرى فقيرة نائية.

”يجب ان لا ننسى باننا ندفع ملايين الكرونات الى قرى يقف الفقر على ابواب اهلها، ان القائمين المحليين على المشاريع يتعرضون، بطبيعة الحال الى ضغوط من بيتهم، وكاننا بهذا نعرض الناس الى وضع غير صحيح”.

قال هذا ستافان ايفارسون، رئيس مشروع التدقيق في حسابات مشاريع منظمة المساعدات السويدية الى افريقيا.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".