Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

وزيرة العدل تدعو المجتمع الى الرد بقوة على النشاطات الاجرامية

وقت النشر onsdag 21 november 2007 kl 16.54

قالت وزيرة العدل بياتريس أسك أن على المجتمع أن يرد بقوة على عمليات عصابات الجريمة المنظمة، وفي تعليقها على الأنفجار الذي أستهدف أمس مسكن أحدى ممثلات الأدعاء العام في منطقة ترولهاتن جنوبي البلاد رأت أن على السويد أن تتعلم من التجربة الدنماركية حيث تنسق مختلف السلطات عملا واسعا في داخل البلاد وخارجها لملاحقة النشاطات الأجرامية، وقالت أننا في السويد يمكن أيضا أن ننجح في ذلك.

ومضت الوزيرة الى القول أن ماهو مختلف بيننا وبين الدنمارك هو أننا وعلى مدى سنوات كان لدينا وضعا تركت فيه بقع بيضاء لم يكن فيها وجود للشرطة، وهذا ما أستغل من قبل العصابات الأجرامية، لهذا لدينا الآن أعداد أكبر من الشرطة، ونعمل بكل قوة، وسنعمل بكل سعة، وأعتقد أن ذلك بالغ الضرورة لعكس ذلك التطور.

ممثلة الأدعاء العام التي أستهدف التفجير مسكنها تحقق في عديد من القضايا الأجرامية الكبيرة، المرتبطة بنشاطات عصبات الجريمة من ذوي الدراجات النارية. ومن بين القضايا التي تحقق فيها أطلاق النار في منطقة ليللا أيدت شمالي يوتيبوري، وبين من يشتبه بهم في التورط في الحادث أعضاء في شبكة أجرامية تدعى بردرسكابت فولفباك. ويعتبر أستهداف منزل وكيلة النيابة ثالث أعتداء في غضون أسبوع على أشخاص ومنشئات على صلة بالقضاء والشرطة في يوتيبوري، ففي الأسبوع الماضي تعرضت أربع طائرات هليكوبتر تابعة للشرطة الى أطلاق نار وهي رابضة في مطار سيفه فليغبلاتس، كما أطلقت النار على مخفر للشرطة في منطقة بارتيله. قائد الشرطة في يوتيبوري كريستر ياكوبسون لا يتعجل في الربط بين الحوادث الثلاث ولكنه يرى أنها تندرج تحت مظلة معينة:

ـ أن ما يجري قد يشكل برهانا على أننا نسير في الطريق الصحيح، من خلال تشديدنا في الفترة الأخيرة على المجموعات الأجرامية، وقد يكون ما يجري محاولة للرد من قبل تلك المجموعات. وتعهد ياكوبسون أن تقوم الشرطة بكل ما في وسعها لقمع النزعات الأجرامية، وأن تطارد مرتكبيها بشدة.

من جانبه اعتبر رئيس الدعاء العام فريدريك فيشيل أن أستهداف مسكن وكيلة النيابة تطورا بالغ الخطورة، وأخطر أعتداء يوجه ضد سلطات الأدعاء العام على مدى تأريخها، ويتعين التعامل معه ببالغ الجدية:

أما لاش كوشيل الباحث في مجلس الوقاية من الجريمة فيرى ان الأعتداءات التي يتعرض ممثلوا السلطات النيابة هي أعمال مخطط لها تحمل أشارات تهديدية من المجموعات الأجرامية الى وكيل نيابة بعينه يحقق في قضية ما أو الى الجهاز النيابي كله:

وكلاء النيابة يتحرون ويحققون في القضايا بشكل مستقل، فيما يعمل أفراد الشرطة كمجموعات وهذا ما يجعل العصابات الأجرامية تستهدفهم كما يقول كوشيل.

وحسب تقديرات الشرطة فأن هناك ما لا يقل عن عشر منظمات أجرامية تنشط في يوتيبوري ونحو أربعة عشر في العاصمة ستوكهولم، وربما يصل مجموع العصابات الأجرامية الناشطة في عموم السويد الى الستين عصابة.

قيادة الشرطة العامة قامت من جانبها بتعزيز شرطة يوتيبوري بشرطة من مدينة مالمو ومن العاصمة ستوكهولم لمواجهة أعتداءات عصابات الجريمة، وقد أعلن عن ذلك قائد شرطة يوتيبوري كريستر ياكوبسون. الذي أوضح أن الشرطة في يوتيبوري بحاجة الى إجراء التحريات ومتابعة التحقيقات التي يتعين أن تجرى على مدار اليوم، وهذا ما لا تستطيع شرطة يوتيبوري أجازه بمفردها:

أيقاف النشاطات الأجرامية يتطلب تعاونا أفضل بين الشرطة وعدد من السلطات الأخرى مثل مصلحة الضريبة، صندوق الضمان الأجتماعي وسلطة أستحصال الديون لمتابعة أعضاء العصابات الأجرامية كما يقول كريستر ياكوبسون.

وقد نوقش هذا الموضوع خلال الزيارة التي قامت بها وزيرة العدل بياتريس أسك الى يوتيبوري وهي ترى أن هناك حاجة الى أيجاد صيغ لهذا النشاط التعاوني بين السلطات المختلفة، وتحديد المهام والصلاحيات وسلطة أتخاذ القرار.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".