Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

العراقيون في السويد يحصلون على دعم الحكومة السويدية في تأسيس شركات في العراق

Publicerat onsdag 20 februari 2008 kl 18.11
وزيرة المعونات الخارجية غونيلا كارلسون

كشفت وزيرة المساعدات الخارجية غونييلا كارلسون من ان وزارتها تخطط لمشروع رائد يتيح المجال للمهاجرين في السويد القادمين من بلدان تعاني من الحروب مساعدة بلدانهم في اعادة البناء، ذلك من خلال حصولهم على دعم السويد في تأسيس شركات لهم في تلك البلدان.

وخصت الوزيرة العراقيين في السويد الراغبين في تأسيس شركات خاصة لمساعدة بلدهم الام في اعادة البناء ان يحصلوا على دعم من الحكومة السويدية. ولمعرفة المزيد حول هذا الموضوع سألنا الوزيرة كارلسون حول كيفية توزيع هذا الدعم:

هذا المشروع الرائد وضعناه على عاتق مؤسسة سويد فوند الحكومية للنظر في هذه المسألة باعتبارة واحدة من الطرق التي تحدد الظروف التي يمكن ان تسهم في عملية التطور وفي المقام الاول ايجاد فرص عمل في مناطق العراق التي لدينا فيها علاقات طيبة.

السويد لها حضور جيد في العراق، وبما ان الوضع آمن ومستقر الى حد كبير في شمال العراق، وهناك العيدي من اكراد العراق قد عاشوا فترة طويلة في السويد فالخطوة الاولى في المشاريع التي تعنيها الوزيرة غونيللا كارلسون ستكون في كردستان العراق، حيث تجيب الوزيرة ردا على سؤالنا حول فيما اذا كان مشروع دعم الشركات يخص عموم البلاد؟

Grunden i vår journalistik är trovärdighet och opartiskhet. Sveriges Radio är oberoende i förhållande till politiska, religiösa, ekonomiska, offentliga och privata särintressen.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".