Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

الحكومة تتراجع عن شرط متشدد يتعلق بطالبي اللجوء

وقت النشر fredag 19 december 2008 kl 17.05
هذا الشاب طلب اليه الأنفصال عن زوجته وطفلهما تطبيقا للقواعد التي ستغير

غيرت الحكومة الآن من موقفها فيما يتعلق بطالبي اللجوء الذين يكون لديهم اطفال من زيجات سويدية. القاعدة السارية اليوم في هذه الحالة هو ان يسافر الاب اللاجئ او الام اللاجئة الى خارج البلاد لمدة ستة اشهر لطلب الاقامة من احدى السفارات السويدية. القانون سيتغير، حسبما يقول توبياس بيلستروم، وزير الهجرة:

”القانون يتغير وذلك لأنه يوضع هؤلاء في وضع ليس من الضروري ان يصبحوا فيه، حيث يفصل الطفل عن احد والديه فترة طويلة، دون ان تكون هناك ضرورة. وبسبب هذا يشعر المرء ان الامر ليس جيدا. يجب ان تكون هنالك امكانية لاستثناءات في منح الاقامة ”.

يقول وزير الهجرة توبياس بيلستروم.

طالبوا اللجوء الذين يتزوجون في السويد من حاملي جنسية سويدية او من لديهم اقامة دائمة في البلاد، لهم الحق بالبقاء في السويد، لكن عليهم مغادرة البلاد ليطلب اقامة من خارجها، وبهذا تنقسم العائلة لمدة نصف عام، حتى يتم البت بالطلب، وهذا يشمل حتى النساء حديثات الولادة تصلهم قرارات بمغادرة السويد.

في وقت سابق لم يرض وزير الهجرة ان يجري تعديلا لهذه القواعد، بل قال انه ينتظر تكوين لجنة تبحث في هذا الموضوع وتقدم تقريرها بشأنه، وعلى ضوء ماتتوصل اليه سوف يتم تقديم اقتراح لتعديلات. لكن الوزير الآن عدل من رأية ويقول ان موظفيه سوف يقدمون هذه التعديلات على القانون، وستكون هنالك امكانية للقيام باستثناءات للاباء والامهات، ويمكن ان يجري تطبيق ذلك من العام 2010.

”الان اخترنا ان نضع الامور في مسارها بشكل سريع، داخل وزارة العدل، وواحدة من الاسباب التب دعتنا للاسراع في هذا هو ان لجنة البحث تحتاج الى وقت اطول. سيحتاج الامر الى وقت طويل بالنسبة لنا لو اعيد لنا القرار، اطول مما نقوم نحن بحل هذه الاجراء داخليا في الوزارة.”.

هنالك اناس بالتأكيد متضررون بشدة من هذه القواعد، رغم انه ليس لديهم اطفال، هم متزوجون من مواطنة او مواطن سويدي فحسب، فهم لايحصلون على اية مساعدة من هذه التغييرات التي يتحدث عنها الوزير .

والوزير توبياس بيلستروم يجيب بالقول:

لا، اعتقد ان هنالك فرق في هذه الحالات، في هذه الحالة يتعلق الامر بشخصين بالغين، وفي الحالة الثانية يتعلق الامر بشخص بالغ او شخصين بالغين وطفل. ومن هنا يجب علينا ان ننطلق في فكرتنا من ان نعمل بروح القانون الذي يضع ماهو الافضل الطفل في المقام الاول. ان نرفع من شأن ماهو في مصلحة الطفل، وبهذا السياق ان لاينفصل عن والديه بل طائل، وهذا هو الاساس للموقف الذي اتخذه الآن في تعديل القواعد المعمول بها فيهذه القضية.

وزير الهجرة توبياس بيلستروم واجه انتقادات كثيرة في السابق لمواقفه المتشددة آنذاك من هذه القضية وغيرها مايخص طالبي اللجوء الى السويد. فمصلحة الهجرة قالت بان هذه القواعد تعود الى العصر الحجري، بينما قالت صحيفة داغينس نيهيتر الوزير بيلستروم بانه غير مكترث الى حد كبير، ان كانت هذه القواعد عفا عليها الزمن

وعما اذا كان هذا الانتقاد قد ادى بالوزير توبياس بيلستروم تغيير موقفه الآن، على هذا السؤال اجاب بالقول:

اعتقد انا دائما كان لدي فهم من ان علينا تجنب الاشياء غير المعقولة. ولكن الامر يتعلق على اية حال فيما اذ كنا نستخدم تقييم البحث، في هذا الموضوع ام لا. ولان هذا البحث والتقييم يحتاج الى وقت طويل، فضلنا ان نقوم بهذ الاجراء بمسار سريع في وزارة العدل ، واعتقد ان هذا حل جيد.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min Lista".