Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

صدى ايجابي لخطوبة ولية العهد فيكتوريا ودانييل

وقت النشر onsdag 25 februari 2009 kl 17.11
صورة من مراسم الخطوبة

تردد صدى اعلان خطوبة ولية العهد فيكتوريا مع صديقها دانيل فيستلينغ، وهو من عامة الشعب، ايجابيا عند الكثيرين، وقد غطت جميع وسائل الاعلام، ليس في السويد فحسب بل ووسائل اعلام عالمية ايضا. ولبعض الصحف الاسبوعية والمسائية التي تنافست على نشر مقالات وصور عن هذا الاعلان عن الخطوبة ظهر امس وتحديد صيف العام القادم موعدا للزواج الملكي، تنافست هذه الصحف على اصدارات اضافية.

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقدته ولية العهد مع خطيبها شكرت الشعب السويدي على الحرارة والدعم التي قدمه لها ولخطيبها، مؤكدة على انهما معا سيواصلان خدمة البلد:

اشعر بالسعادة والفخر بان اعمل من اجل السويد ولكن من السهل ان تنفذ المهام عندما يكون هناك شخصان. ومع دانيل الى جانبي اشعر بانني مطمئنة. والان نجري الاستعدادات لتأسيس انطلاقتنا المشتركة وبناء عائلة جديدة.

من جانبه عبر خطيب ولية العهد دانيل فيستلينغ عن شعوره بهذه المناسبة متحدثا من انه كان متوترا قبل مقابلته للصحافة وكذلك امام المستقبل، لكن دعم العائلة المالكة له بدد هذا التوتر:

لقد حضيت بحب ولية العهد ودعم الملك وانا اشعر بانني ناضج لان اقبل هذا التحدي.. مهمتي الاولى ان اكون داعما لولية العهد في عملهما المهم من اجل السويد.. كزوج لولية العهد يضع هذا على عاتقي مسؤولية كبيرة وانا على استعداد لاداء ما ينتظر ان اقوم به:

هذا وكانت الحكومة السودية يوم امس قبل اعلنت موافقتها على هذه الخطوبة في مؤتمر صحفي عقده رئيس الوزراء فريدريك راينفيلدت، بعد اجتماع طارئ للحكومة، حيث اشار راينفيلدت الى انه يشعر بالسعادة لهذا الامر فالحب قد انتصر، حسب تعبيره قال ايضا:

الحكومة تهنئ بهذه المناسبة وانا اعتقد باننا نمنح السعادة لعامة الشعب السويدي. ففي هذا الوقت الغائم الذي تمر به البلاد هنالك شمعة من الامل تتضوع...

قادة الاحزاب اليمينية الحاكمة ابلغوا بالنبأ مبكرا، والوزراء ابلغوا في اجتماع عقد في الواحدة بعد ظهر يوم امس، حيث تم ابلاغ مباركة الحكومة على هذه الخطوبة ومن ثم الزواج في العام القادم:

ملكة السويد القادمة فيكتوريا ستتزوج. امرأة من العائلة المالكة مع رجل من عامة الشعب...

قال رئيس الوزراء.

مونا سالين رئيسة الاشتراكي الديمقراطي المعارض ، اكبر الاحزاب في السويد، رحبت بهذه الخطوبة مهنئة ولية العهد فيكتوريا وخطيبها دانيل فيستلينغ، وبعثت لهما باقة من الورد مع بطاقة تهنئة تعبر فيها عن تهنئتها بيوم الحب ، مع تحيات حارة من مونا سالين، كما جاء في البطاقة. وفي تعليق لها قالت مونا سالين بهذه المناسبة، ”انا اعلم بان هذا النبأ سيستقبل بفرح من كافة الشعب”.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".