Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

نقص بالمعلومات عن عدد المشمولين بالرعاية الاجبارية

وقت النشر torsdag 28 maj 2009 kl 14.49
لاتوجد احصائيت عن عدد الذين يعالجون قسريا/ عدسة بيورن لارسون آسك/سكانبيكس

كان مجلس الخدمات الاجتماعية قد طالب مستوصفات الرعاية النفسية بتقديم تقارير تتضمن عدد الاشخاص الذين يخضعون للرعاية النفسية الاجبارية واي العلاجات يستخدمونها، لكن اقل من نصف عدد هذه المراكز المختصة بالعلاج النفسي قدمت تقاريرها، وهذا مايقلق منظمة "بالانص" الخاصة بالمرضى وذويهم.توشتين شيندستروم عضو في جمعية بالانص يقول:

"ان يفتقد مجلس الرعاية الاجتماعية الى معرفة عدد المرضى الذين يعالجون في الرعاية الاجبارية، يمكن القول ان هذا الامر خطير، ويعبرعن ترهل لدى سلطات المراقبة. وهذا يفصح عن الكيفية التي نقيم من خلالها المرضى النفسيين".

ان تأخذ شخص الى الرعاية الاجبارية معنى هذا ان الطبيب يسحب حق المريض من ان يقرر بنفسه القبول او الرفض. وقرار الطبيب يؤخذ ويمكن ان يشمل فترة تصل الى اربعة اسابع، حين يقدر الطبيب ان حالة المريض النفسي خطرة ومن شأن ذلك ان يؤثر على محيطه والمجتمع.

ومن شأن المعلومات عن عدد المرضى في الرعاية الاجبارية ان يعطي صورة عن فعالية الرعاية الاجبارية، لكن هذه الصورة غير موجودة يقول اندرس برينس رئيس قسم في مجلس الرعاية الاجتماعية:

"ان عدم وجود هكذا معلومات شئ غير جيد، ويجب ان تكون هنالك اجراءات يمكن من خلالها الحصول على احصائيات في هذا الجانب.... يقول برينز".

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".