Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/

خطورة وضع البنوك السويدية في دول البلطيق

وقت النشر torsdag 4 juni 2009 kl 12.18
وزير المالية أندرس بوري

الوضع بالنسبة للبنوك السويدية في دول البلطيق تشوبه الخطرة، حيث ياتي اليوم قرار الحكومة في ليتوانيا بامكانية خفض قيمة عملتها. وزير المالية السويدي اندرس بوري يقول بان الحكومة السويدية يمكنها التدخل اذا ما اقتضى الامر. البنوك السويدية قامت بتقديم قروض في دول البلقان بقيمة 500 مليار كرون وخفض في قيمة العملة الليتوانية من شأنه ان يؤدي الى خسائر كبيرة في القروض.
- اذا ما هبط راس المال الى حد معين فبامكاننا اخذ زمام الامور بايدينا. ان النظام البنكي السويدي مستقر، وهذا ما نضمنه نحن وواضحين فيه. ولكننا نضمن هذا بطريقة يتحمل فيها المساهمون نتائج ما يقومون به.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".