Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

مكتب مكافحة الجريمة يحقق في عنف النساء ضد الرجال

وقت النشر tisdag 9 juni 2009 kl 15.41

تقريرلجنة مكافحة الجريمة يدرس عن كثب قضية تعرض الرجال إلى العنف من قبل شريكاتهم وليس حكرا على النساء وبحسب التقرير فإن خمس الذين تعرضون للعنف هم رجال. إذ يتعرضون للمضايقات والتحرش بشكل أكثر من الضرب. أم النساء فيتعرضن للضرب والإعتداء والتهديد. وفي نصف الحالات التي يمارس بها عنف منزلي يكون السبب هو الكحول أو الإدمان.

.

أوكه أحد الرجال الذين تعرضوا للعنف من قبل شريكتهم تحدث عما واجهه فيقول: وحدث فجأة أنها صفعتني ولم اتمكن من التفاعل مع الأمر قبل أن كانت الصفعة الثانية قد طالت وجهي وكانت الصفعة الثالثة هي الأقوى. وعند تعرضه للصفعة الثالثة اسودت الأمور بنظر أوكه بحد تعبيره وقام بدفعها إلى الأريكة ثم رميها منها مما أدى إلى حدوث نزيف في وجهها أمر أرعب أوكه يقول أوكه شعرت بالخوف الشديد خاصة أنني شعرت بضرب كوعي لوجهها. وكان أوكه قد فكر بتقديم بلاغ ضد نفسه للشرطة لكنه تراجع عن الأمر. ومن بين الأربعين ألف شخص الذين يشملهم التقرير يتعرض حوالي الثلاث مائة رجل للعنف أو الضرب من قبل نساء. ويعمل أوكه اليوم في مساعدة الرجال الذين تيعرضون للعنف ويقول أن الأمر يحدث أكثر مما هو شائع وأكثر مما يتم الحديث عنه إذ أنه يلاحظ تعرض الرجال للعنف كل يوم. هذا ويظهر التقرير أن المشكلة هي امتناع الذين يتعرضون للعنف عن الحديث في الأمر. ويشير أيضا إلى أن النساء يلاحقن الرجال بالمكالمات الهاتفية الغير مرغوب بها والمضايقات والتحرش أكثر من الضرب في حين تتعرض فيه النساء إلى الضرب في منازلهن

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".