Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

أرباب العمل ينتقدون عمل المحافظات في توفير المعلومات الصحية

وقت النشر tisdag 1 september 2009 kl 16.07
عمل المحافظات في توفير المعلومات الصحية ليس جيد بحسب سفانسكت نارينغسليف

في إنتقادها لطرق عمل مجالس المحافظات بشأن توفير المعلومات عن نوعية خدمات الرعاية الصحية لا حظت منظمة أرباب العمل سفانسكت نارينغسليف أن محافظتين فقط من بين الثلاثة عشر محافظة المعنية بتطبيق نظام إختيار الرعاية الصحية تقومان بعملية إعلام واسعة ومفتوحة حول إمكانيات النظام الجديد.

 

وتعويضا لهذا النقص أعلنت منظمة أرباب العمل عن إنشائها موقعا إلكترونيا هو أومفور بونكت آس إي Omvard.se يقدم معلومات ضافية عن النظام الجديد كما يسمح بإجراء مقارنات في خدمات الرعايةالصحية بين مختلف المحافظات، إذ يقول أندرش مورين من منظمة سفانسكت نارينغسليف أن الأرقام تبين وجود فوارق كبيرة في نتائج الخدمات الصحية.

وعما إذاكان يعني كلامه هذا إنتقادا لعمل مراكز الرعاية الصحية يجيب أندرش مورين:

- نعم، لأنه من الهم جدا أن يكون المرء متفتحا إلى أبعد الحدود فيما يخص نتائج الخدمات الصحية وضرورة تكييفها مع حاجيات المريض، فهذا يؤدي إلى العمل على التطوير النوعي لهذه الخدمات.

محافظتان جديداتان إنضمتا إلى قائمة المحافظات التي ستطبق نظام إختيار الرعاية الصحية وهما محافظة أوستاريوتلاند التي بدأت في إعتماد النظام إبتداءا من اليوم الأول من أيلول سبتمبر ومحافظة فاسترا يوتالاند التي ستبدأ في التطبيق يوم الأول من أكتوبر تشرين الأول القادم، بهاتين المحافظتين حيث يقطن ثلثي سكان السويد سيكون بإمكان المرضى فيهما وبحسب النظام الجديد إختيار المركز الصحي الذي يريدون الإنتماء إليه

وترى منظمة أرباب العمل أن المحافظات ولحد الآن لم تقم بمهمتها الإعلامية على أحسن وجه خاصة بالنسبة لمواضيع الخدمات الصحية المتاحة، المساهمة وتوفير المعلومات والإستقبال.

ولا حظت منظمة سفانسكت نارينغسليف أن محافظتين فقط هما ستوكهولم وأوستاريوتلاند إتحهتا إلى إستعمال الإستمارات الفردية لمحاولة إجراء مسح لمعرفة رغبات المرضى حول أية مراكز يريدون تلقي الرعاية الصحية فيها

وهي الطريقة التي يرى أنرش مورين أنها طريقة ناجعة بحيث تسهل علمية الإختيار بالنسبة للمرضى. ويضيف أندرش مورين أن تجميع هكذا معلومات في مكان واحد قد يساعد أيضا المراكز الصحية نفسها على إجراء مقارانات مع المراكز الأخرى وهو ما نراه يساهم أيضا في تطوير النوعية.

ويؤكد أندرش مورين أن الشفافية وتوفير المعلومات اللازمة حول نظام الإختيار في الرعاية الصحية تؤديان إلى المنافسة و تفعيل قطاع الرعاية الصحية وهو ما يؤدي في النهاية إلى رفع نوعية الخدمات في القطاع الصحي بأجمعه. وعما تأمل منظمة أرباب العمل في تحقيقه من خلال إطلاقها خدمة الموقع الإلكتروني أمفورد بونكت آس إي Omvard.se يقول أندرش مورين:

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".