Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

البحث في قضايا الإجرام يتطلب من الشرطة وقت أطول

وقت النشر tisdag 22 februari 2011 kl 13.37
المراهنة على زيادة أعداد الشرطة لم يساهم في تسريع البث في قضايا الإجرام

أبرزت دراسة قامت بها جريدة داغينس نيهيتر السويدية أن الشرطة إستثمرت مليار كرون سويدي في قطاع الشرطة، وقامت بتوظيف 3000 شرطي ، غير أن ذلك لم يساعد على تحسين الخدمات حيث لا زال يصعب حل لغز العديد من الجرائم أو يستغرق التحقيق مدة طويلة.

هنيريك تام خبير في علم الجريمة إنتقد الطريقة التي استثمرت بها الأموال، ويعتقد أنه يجب معرفة الخطة التي بإمكانها أن تؤثر على طريقة التحقيق في كل أنواع الجرائم. وأن زيادة عدد رجال الشرطة لا يعتبر حلا مرضيا، بل من المحتمل أن يساهم في إرتفاع عدد الجرائم المبلغ عنها، لا في حل لغز العديد من الجرائم، وأضاف أن زيادة عدد رجال الشرطة سيساهم في الإبلاغ عن المزيد من الجرائم، لكن لا يمكن الجزم أنه سيتم حلها، لكن من وجهة نظر سياسية فالهدف هو التحقيق في المزيد من الجرائم وربما توجيه القضايا إلى المحكمة بعد ذلك. لكن هذا لا يعني أنه سيؤثر على وتيرة عدد الجرائم، ومع مرور الوقت سيتضح أن هذه الإجراءات لم تساعد على تطور البحث في الجرائم.

وشهدت الأعوام الماضية إرتفاعا في الجرائم المالية بنسبة 30% من مجموع الجرائم، لكن ما بين 2006 و2010، سجلت السويد إنخفاضا في هذا النوع من الجرائم بنسبة 7%. وفي نفس الوقت، لم يطرأ أي تغيير على نسبة جرائم السرقة والسطو، ولم يتم الحسم في 39 قضية من أصل 40.

جريدة داغينس نيهيتر قامت بدراسة لمعرفة التغيرات التي عرفتها الشرطة بعد الزيادة في الميزانية والحصول على 3,4 مليار كرون سويدي، وبعد زيادة عدد رجال الشرطة من 17000 إلى 20000 شرطي. حيث تبين أنه بالرغم من كل هذه التعديلات فعدد الجرائم التي يتم حسمها يبقى قليلا وتستغرق وقتا طويل للحسم فيها.

وإستنادا لبعض المعلومات وردت عن الشرطة الوطنية السويدية تبين أن التحقيق لا يستغرق أكثر من خمسة عشر دقيقة في 65% من جرائم الإغتصاب.

وزيرة العدل بياتريس آسك علقت عن الموضوع في جريدة دوغينس نوهيتر، وقالت أنها تنتظر أن يترك رجال الشرطة بصمتهم في هذا المجال، كما عبرت عن عدم رضاها عن النتائج المحققة رغم الزيادة في الميزانية المخصصة للشرطة. كما ناشدت آسك سلطات الشرطة لبذل المزيد من الجهد واللعمل بطريقة أحسن.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".