Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/
وفق دراسة بريطانية مستقلة

السويد من بين أفضل الدول في التعامل مع اندماج المهاجرين والأجانب

وقت النشر måndag 28 februari 2011 kl 12.14

السويد هي من أفضل دول العالم التي استطاعت تأمين فرص للأجانب واللاجئين للمشاركة في المجتمع. هذا ما خلصت إليه دراسة أعدها المجلس الثقافي البريطاني، وهو مجلس مستقل يمول من قبل الحكومة البريطانية، السويد حصلت على المركز الأول من بين 31 دولة في امريكا الشمالية وأوروبا  شملتها الدراسة.

هذه الدراسة بينت أن القوانين السويدية تتيح شروطا أفضل للأجانب واللاجئين للاندماج، والتأسيس لحياة جديدة في المجتمع.
 قوانين سوق العمل والعلاقات الأسرية والاجتماعية ومحاربة التمييز، احتلت مركز الصدارة في التقييم العام للسويد، فيما جاءت قوانين السكن والتعليم وما يتعلق بالمواطنة والحياة المدنية في مرتبة أقل بقليل.
منسق المساعدات الأساسية في الصليب الأحمر الدولي Henrik Nilsson قال معلقا على احتلال السويد المركز الأول في قضايا اندماج الأجانب واللاجئين: إن هذا المركز جاء نتيجة تظافر الجهود الطيبة بين عدة جهات في المجتمع.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".