Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

البلديات أحرزت تطورا في كيفية التعامل مع الشبيبة التي تتخلى عن الدراسة

وقت النشر måndag 2 maj 2011 kl 15.13

وفقا لتقرير صدر عن ‏مصلحة شؤون المدارس Skolverket تبين أن البلديات السويدية حققت تطورا كبيرا فيما يتعلق بالإتصال ودعم الشبيبة التي تترك المدارس في سن مبكرة. ويذكر أن هناك قانون تم سنه منذ ست سنوات يلزم البلديات بمتابعة الشبيبة التي تتخلى عن متابعة فصول الثانوية العامة لمنحهم الدعم والتوجيه اللازم لضمان إستمرارية إندماج هؤلاء في المجتمع، وذلك عن طريق إقناعهم للعودة إلى الفصول الدراسية ، أو منحهم بعض الأعمال المعينة أو بعض أماكن التدريب على العمل. ومن خلال النتائج التي توصلت إليها ‏مصلحة شؤون المدارس‏ تبين أن هناك عدد كبير من البلديات أصبحت تبدي إهتماما بالشبيبة في هذا المجال، وأن 63% من البلديات لديها خطة عمل محددة. هذا وأشادت المصلحة بالخطط المتبعة خصوصا فيما يتعلق بالتعاون والتنسيق بين البلديات والشبيبة. كما أن تخصيص دروس فردية في الثانويات العامة تعتبر من البرامج الناجحة لجلب الشبيبية مرة أخرى للدراسة، لكن هذا البرنامج سيعرف نهايته بحلول الخريف المقبل وسيتم الإستعانة به فقط عندما يتعلق الأمر ببعض الحالات الخاصة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".