Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

الحكومة تريد تشديد الرقابة على الغياب في المدارس

وقت النشر onsdag 11 maj 2011 kl 10.04
الحكومة تريد تشديد الرقابة على الغياب في المدارس

ستوافق الحكومة على قرار إدراج الغياب في المدارس السويدية وإدراجه ضمن العلامات الدراسية النهائية للتلاميذ. وسيدخل هذا القانون حيز التنفيذ إبتداء من خريف الموسم الدراسي لسنة 2012 بالرغم من إبداء هيئات مهمة معارضتها لهذا القرار على غرار وكيل الجمهور في شؤون الأطفال Barnombudsmannen وكذلك مصلحة شؤون المدارس Skolverket.

 هذا القرار لن يشمل العلامات النهائية في مرحلة الثانوية العامة. في هذا الصدد قال وزير التعليم يان بيوركلوند أن من شأن هذا القرار أن يخفف من حدة الغياب في المدارس وأضاف "ظاهرة الغياب في المدارس عديدة، ونعتقد أن قرار من هذا القبيل سيدفع الطلاب للمواظبة على الحضور".

هذا القرار لقي إنتقادات شديدة من طرف العديد من الفعاليات المهتمة بشؤون الطفل وشؤون المدارس، وقال وكيل الجمهور في شؤون الأطفال أن هذه التعديلات لن تكون في صالح الطفل حيث سيتحمل الطالب لوحده تنظيم نفسه في حين ستتخلص المدرسة من هذه المسؤولية. غير أن يان بيوركلوند كان له رأي آخر وقال "أعتقد أن الطالب يجب أن يتحمل مسؤولية المواظبة على الحضور، وليس مقبولا غياب الطلاب بدون سبب عن المدارس.

جبار أمين عضو في البرلمان السويدي والمسؤول عن سياسة المدارس في حزب البيئة قال أن هذا الإقتراح الحكومي لن يكون في صالح الطلاب ولن يكون حلا لتطوير أداء الطلاب في المدارس. جبار أمين تحدث عن حيفيات هذا القرار وكذلك السلبيات التي تكمن ورائه.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".