Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

الحد من الهجرة يبقى أهم تحدي لديمقراطيي السويد

وقت النشر onsdag 25 april 2012 kl 15.32
صورة فريرديك ساندبيرغ / سكانبيكس

يسعى حزب ديمقراطيو السويد إلى الحد من اللجوء ولم الشمل بنسبة 90%. ويريد الحزب أن تستقبل السويد فقط اللاجئين الذين يدخلون في إطار إتفاقية الأمم المتحدة للاجئين، وأن يتم إستقبالهم بشكل مؤقت. بالإضافة إلى ذلك يريد الحزب تشديد الشروط على لم الشمل. وقال إريك آلمكفيست الناطق الرسمي بإسم الحزب في الشؤون الإقتصادية، أن مثل هذه الإجراءات سيكون لها أثر إيجابي على سوق العمل واليد العاملة في السويد.

هذا ويريد الحزب إلغاء نصف الرسومات الضريبية على أرباب العمل بعد إبرام عقود مع الشباب، وتخفيض الرسومات الضريبية على الشركات المتوسطة والصغيرة، وكذلك تعديل القوانين المتعلقة بالإجازت المرضية التي تثقل كاهل هذه الشركات. بالإضافة إلى التركيز على تحسين وإصلاح قطاع التعليم.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".