Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

مشكلة قاطفي الثمار لا تزال دون حل

وقت النشر tisdag 24 juli 2012 kl 14.00
خيام قاطفي الثمار البريه في اوبلاند. صورة بوتوس لونداهل / سكانبكس

يعقد اليوم اجتماع يضم السفير البلغاري مع ممثلي عدد من البلديات والشرطة في شمال اوبلاند حيث يأمل المشاركون بالخروج باتفاق لحل المشكلة التي ظهرت مع قاطفي الثمار. وينتظر أن تصدر محكمة اوبسالا مذكرة اعتقال بحق رجل يبلغ من العمر 43 عاما المتهم بتجارة البشر. حيث يتهم بخداعه لقاطفي الثمار البلغاريين بجلبهم الى ميهيدبي في شمال اوبلاند والتعهد لهم بإعطاء المرتبات والسكن والطعام ومن ثم خلف تعهداته لهم.

وقد القي القبض على الرجل يوم الجمعة الماضي بعد ان تم الابلاغ عنه من قبل 500 من قاطفي الثمار الذين تعرضوا لخدعة القدوم الى السويد وجني المال بالعمل في قطف الثمار. وكانوا قد وعدوا بتامين مساكن ومرتبات ولكن انتهى بهم الحال بالمبيت في الخيام وسط الغابة. ستورا انسو وهي الشركة التي تدير الارض تريد طرد قاطفي الثمار وذلك بسبب انتهاكهم للحق العام بتخييمهم من دون ترخيص.

ويلتقي صباح اليوم ممثلو بلديتي سودرهامن و تييرب بالسفير البلغاري  لمناقشة المشكلة التي ظهرت في ما يتعلق بمخيمات قاطفي الثمار البريه.

- أتمنى أننا معا نستطيع ايجاد حل لهذا الوضع الذي ظهر، حيث يتمكن هؤلاء الناس الذين يريدون العودة الى بلدهم من فعل ذلك تقول إفيته اكسلسون رئيسة بلدية تييرب.

وقد تمكنت العديد من مجموعات قاطفي الثمار من العودة الى بلغاريا وهناك مجموعات اخرى في طريقها الى العودة قريبا، وفقا لما ذكره التلفزيون السويدي. وكانت السفارة البلغارية في ستوكهولم قد اقرضتهم تكاليف العودة ليكون عليهم تسديدها حال عودتهم الى بلدهم.

الى جانب ذلك قام شخصان بجمع وتدبير الطعام والمال اللازم لسفر القاطفين داخل بلغاريا ليتمكنوا من التنقل من مطار العاصمة البلغارية صوفيا الى قراهم الأصلية.

لكن في منطقة التخييم المشهورة ميهيدبي في محافظة اوبسالا مازال هناك مئات الأشخاص وهم  لايعلمون الكثير عن ما يجري مع السفارة ، ومازالوا معرضين للطرد مع ان قرار الطرد معطل بشكل مؤقتً في الوقت الحالي. وعن الاشخاص المتبقون في المنطقه تقول إفيته اكسلسون رئيسة بلدية تييرب:

- هم مواطنون اوروبيون ويمكنهم البقاء في السويد مدة اقصاها ثلاثة اشهر، أمام من يريدون البقاء نحن لا نستطيع عمل الكثير بشأنهم . فوفقاً لقانون الخدمات الاجتماعية فان بلدية الاقامة مجبره على النظر في موضوع الاجانب من الاوروبيين إما بتامين رحلات عودتهم الى بلدهم او تأمين سكن لهم في وقت الشده ، ونعتقد بأن الوضع حرج الان

بعد التحذيرات التي اطلقت العام الماضي عن الانتهاكات الموجودة في الغابات السويدية شرع العمل بلوائح جديده تتعلق بتصاريح العمل في قطف الثمار البريه للعمال القادمين من دول خارج الاتحاد الاوروبي. وعمدت اللوائح الجديدة الى ضمان مرتبات للعامليين حتى عند قلة الثمار وعلى الشركات العاملة توفير ظروف عمل ملائمه من سكن وطعام ووسيلة مواصلات كما اشترطت الحصول على تصريح عمل ايضا.

هذه اللوائح المنظمة لا تنطبق على العاملين القادمين الى السويد من دول الاتحاد الاوروبي لقطف الثمار البريه حيث اتى البلغاريون. والعمال القادمون من دول الاتحاد الاوروبي لا يحتاجون لتصريح عمل في السويد. وبذلك تحولت المشكلة المتعلقة بقطف الثمار البريه من الاسيويين الى الاوروبيين.

في نفس الوقت يحذر مشترو الثمار البريه من الفوضى الناتجة عن  زيادة أعداد مخيمات قاطفي الثمار البريه. وابتداءً من 13  يوليو تموز فقد بلغ عدد قاطفي الثمار المصرح لهم من دائرة الهجرة السويدية بقطف الثمار البريه في السويد 5556 شخص . ووفقاً للمشترين فانه لا يوجد هناك ما يكفي من المساكن المصرحة والسيارات وايضا الثمار البريه لما يزيد عن 4000 قاطف ثمار.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".