Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

جنود خدموا في أفغانستان يصابون باضطراب ما بعد الصدمة

وقت النشر onsdag 8 augusti 2012 kl 10.02
الصورة للقوات المسلحه و سكانبكس

يعاني سبعة جنود من بين أفراد القوات السويدية التي عملت في افغانستان من العام 2000 من أعراض يشبه حالة اضطراب ما بعد الصدمة ، وفقا لوزارة الدفاع السويدية .

كرستر فيستفال مدرب طبي وضابط احتياط في الفوج P7 في اسكونه يقوم بدراسة عن حالة اضطراب ما بعد الصدمة في اوساط القوات المسلحة السويدية يرى بأن هناك بيانات مخفيه . كرستر فيستفال هو احد افراد مبادرة القوات المسلحة السويدية للبحث في مدى انتشار حالة ما بعد الصدمة في اوساط القوات الأجنبية ، والتي ستعرض مع نهاية العام .

وزارة الدفاع الدنماركية  أجرت دراسة مشابه والتي أظهرت أن حوالي 5 بالمئة من الجنود الذين خدموا في أفغانستان يصابون بحالة اضطراب ما بعد الصدمة ، وفقاً لقسم الأخبار في الاذاعة . وقد خدم 6500 جندي سويدي مع القوات الدولية في افغانستان منذ العام 2002.

أحد الجنود السويديين الذين عملوا في افغانستان في العام 2009 يدعى باترك ومنذ عاد الى الوطن وهو يواجه مشاكل في ادارة  شئونه اليومية يتحدث لقسم الاخبار بقوله:

"من ناحيتي فهذا يعني لي اليقظة المفرطة ، فأنا لا استطيع أن أنزل الى مترو الانفاق واستقل مقصوره لأذهب الى مكان ما من دون ان اظل اقوم بدوريه على منصة الانتظار حتى يأتي القطار ، وحينها أدع الركاب يدخلون اولاً  ثم ادخل أنا "

ويواصل باترك قوله " لا اذهب الى هناك حتى امر من خلال المقصورة بعد ذلك اتخذ موقعاً مناسبا وارقب كل الاشخاص طوال الرحلة ، انه فعلاً شيء مرهق أن اكون بحاجه للقيام بهذا طوال الوقت ، فهنا في السويد ليس هناك حاجه لفعله "

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min Lista".