Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

السويد تعلّق مساعداتها لرواندا بسبب التمرد في الكونغو

وقت النشر onsdag 8 augusti 2012 kl 16.53
مئات الآلاف فروا من القتال الدائر شرق الكونغو . صورة يورومه ديلاي / سكانبكس

علقت السويد معوناتها المقدمة الى رواندا ، وفقاً لما ذكرته صحيفة داغينس نيهيتر . السبب وراء القرار هو تورط رواندا في التمرد المسلح الجاري شرقي جمهورية الكونغو الديموقراطية المجاورة .

وزيرة المعونات الخارجية غونيلا كارلسون قالت للصحيفه:" اشعر بالقلق الشديد ازاء تطور الوضع في شرق الكونغو ".

دافعوا الضرائب السويديون يتحملون 2 بالمئة فقط من المساعدات المقدمة لرواندا لكن القرار له اهميه رمزيه حيث أن السويد كانت واحد من اوائل الدول التي قدمت الدعم لجمهورية رواندا. بعد الابادة الجماعية التي وقعت فيها عام 1994.

 وكانت الامم المتحدة نشرت تقريراً في شهر يونيو حزيران الماضي للجنة الخبراء الذين زاروا الكونغو احتوى مجموعة اتهامات ضد رواندا لدعمها للمتمردين بالأسلحة والجنود.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".