Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

مزيد من السويديين يعانون من مشاكل إضطرابات الأكل والأجهاد في التمارين الرياضية

وقت النشر fredag 10 augusti 2012 kl 15.08
.

تتزايد أعداد الأشخاص الذين يعانون من هوس اختيار الطعام الصحي بأقل الكميات وإجهاد أنفسهم بالتمارين الرياضية. هانا كيلاندير التي تعمل في جمعية تهتم بفقدان الشهية والهوس المرضي عانت شخصيا من هذه الحالة وهي حاليا تشارك زملائها في الجمعية في نشر المعلومات حول الموضوع وتقديم الدعم لمن يعانون منه:

ـ نحن الذين نتلقى إتصالاات هاتفية ورسائل الكترونية لاحظنا بوضوح أنها صارت أكثر فأكثر بالتمارين الرياضية وأنواع الأطعمة الصحية التي تناسبها. ونلاحظ ذلك أيضا عند الحديث مع الأشخاص الذين يعملون في عيادات أضطرابات الطعام وما شابهها.

هذه الظاهرة لا تشخص على أنها مرض، لذلك لا توجد أرقام إحصائية عن أعداد من يعانون منها. وحسب كيلاندر التي عانت من هذه الحالة فأنها كانت تعاني من القلق شديد عندما لا تتمرن، أو حين تأكل أصنافا من الطعام لا تعتقد أنها مفيدة:

ـ كنت أجد أنني لست بحاجة الى الفطور أن لم أتمرن قبل تناوله.

هذا القلق وإكراه الذات على نظام غذائي ارتباطا بمارسة التمارين الرياضية يشكل الفارق بين من يعاني هذا الهوس والأشخاص العاديين الذين يمارسون تلك التمارين على أنها متعة ودعم للصحة البدنية.

مركز ستوكهولم لمعالجة أضطرابات الأكل لاحظ هو الآخر أزدياد عدد الأشخاص الذين يعانون من هذه الظاهرة، وهو ينصحهم لمعالجتها بالتوجه الىاحدى الشركات الصحية الخاصة. أيفون لين مسؤولة الشركة المذكورة تقول أن الأتصالات بهم تضاعفت خلال العامين الأخيرين وتضيف:

ـ ليست هناك أرقاما إحصائية بشأن هذه الظاهرة لأنها لم تشخص بعد، ولكن بما أننا نستقبل هذه المجموعة من المرضى فأننا نلاحظ أن أعدادهم قد تضاعفت حاليا مقارنة بأوقات سابقة.

حالة فقدان الشهية للطعام أكثر أنتشارا بين النساء، لكن أرتباط فقدان الشهية بالتمارين الرياضية تشمل الرجال والنساء على حد سواء وقد عانت منها هانا كيلاندر وأيفون لين. وفي كثير من الأحيان يصعب تحديد من يعانون من هذه الظاهرة التي يمكن ان تكون خادعة، وكمثال على ذلك تسوق لين مثالا عن مريض لم يعتبر ضمن من يعانون من أضطرابات الأكل كونه لم يفقد شيئا من وزنه، لكنه يعاني من سوء التغذية أستنادا الى الفحوصات التي أجريت له في الشركة التي تعمل فيها:

ـ نسبة الدهون في جسم هذا الرجل كانت 3 بالمئة وهي نسبة شديدية التدني. ووفقا للمعايير التي تستخدمها الشركة فان تدني نسبة الدهون في جسم الأنسان عن 19 بالمئة يدخله في أطار من يعانون فقدان الشهية. لين تؤكد أن هذه الحالة قد لتشكل مشكلة ولكنها مسألة وقت قبل تحولها الى مشكلة. لهذا ترى انه يتعين التعامل مع هذه الظاهرة بجدية للحيلولة دون تفاقمها وتحولها الى مشكلة، وكذلك دون تحولها الى مشكلة نفسية.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min Lista".