Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

الانتهاكات الشخصية عبر الانترنت في تزايد مستمر

وقت النشر onsdag 22 augusti 2012 kl 16.21
كتبوا أنني قبيحة ومثيرة للاشمئزاز، وان لا قيمة لي
(2:42 min)
الصورة بعدسة بول ساكوما/سكانبكس

جرائم الاهانات عبر الانترنت في تزايد مستمر، وارتفعت التبليغات عن الاهانات في هذا العام بنسبة 16 بالمئة مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي، وفقا للارقام الصادرة عن مجلس مكافحة الجرائم Brå. وهذه الزيادة تعتبر مؤشر كبير على أن زيادة الشكاوى هي نتيجة لزيادة استخدام وسائل الاعلام الاجتماعية.

تعرضت صوفيا نوردكفست لعدة سنوات الى انتهاكات واهانات عبر الإنترنت قبل أن تبدأ بتغيير أسلوب استخدامها الانترنت: 

- كتبوا أنني قبيحة ومثيرة للاشمئزاز، وان لا قيمة لي، وأنني عاهرة قذرة، كلمات قاسية للغاية. والعملية كانت اشبه بالتعذيب النفسي, أنه أمرا مروعا. 

ويذكر أن جرائم الاهانة والتحقير قد زادت عبر الانترنت بشكل مطرد على مدى السنوات العشر الماضية وتضاعفت تقريبا منذ عام 2002. وحتى الان من هذا العام زادت النسبة ب 16 بالمئة مقارنة مع يناير الى يوليو من العام الماضي. وفقا لكارل دالستروم، الدكتور في علم الاجتماع القانوني، وباحث في امور الاعتداءات عبر الانترنت في جامعة لوند، كارل دالستروم يقول انه من الصعب التكييف مع القوانين القديمة التي ظهرت قبل ظهور شبكة الانترنت لتنظيم السلوك في الانترنت: 

- المشكلة هي من ناحية أن القوانين معقدة للغاية ولا تتناسب مع اوضاع الانترنت ومن ناحية اخرى تعتبر هذه من الامور الشخصية جدا والتي يصعب على السلطة القضائية التعامل معها بطريقة تؤدي الى انصاف المتضررين، كما يقول كارل دالستروم. 

ويذكر أن فقط 3 بالمئة من الجرائم المبلغ عنها بخصوص الاهانات في الانترنت تؤدي الى ادانات والسبب أن هذا النوع من القضايا لديها أولوية منخفضة عند الشرطة والتحقيقات الاولية نادرا ما تؤدي الى محاكمة وفقا لدراسة حكومية قدمت في الربيع الماضي. 

ولكن العمل ضد هذا النوع من الجرائم يسوده نواقص كثيرة حسب صوفيا نوردكفست التي عانت من الاهانات عبر الانترنت لسنوات طويلة: 

- كل ما تعرضت له خلال مدة عشر سنوات، كان علي ان اواجهه لوحدي. ولكني سعيدة لأنني كنت جيدة بالتعامل مع الموضوع وفي نهاية المطاف جرت الامور على ما يرام. ولكن ليس بمستطاع الجميع الخروج من هذا بأنفسهم. لذلك، أعتقد أن الآباء والمعلمين والسلطات يجب ان يساعدوا الأطفال الذين لا يجرؤن على قول شيء حول هذا تقول صوفيا نوردكفست.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".