Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

000 12 لم يحصلوا على مؤهلات لدخول الثانوية

وقت النشر måndag 27 augusti 2012 kl 14.35

ترك خلال العام الجاري مايقرب من 000 12 تلميذ وتلميذة، الصف الاخير من المرحلة الابتدائية دون الحصول على المؤهلات المطلوبة للتسجيل في المرحلة الثانوية. هذا حسب تقرير لمصلحة المدارس سكولفيركت صدر نهاية الاسبوع الماضي ورصد منحى تصاعدياً لهذه الحالة.

- حوالي 000 12 من التلامذة انهو الصف التاسع الابتدائي، خلال الربيع، دون ان يحصلوا على درجات تؤهلهم للدراسة الثانوية. هذه الارقام اولية وتتعلق بالتلامذة الذين انهوا الدراسة الابتدائية في يونيو حزيران الماضي. لكن هناك بعض التلامذة الذين دخلوا مدارس صيفية لتحسين درجاتهم، هؤلاء لا تشملهم الاحصائية، تقول كريستينا ساندستروم مسؤولة قسم الاحصاء في مصلحة المدارس:

87،6 بالمائة من تلامذة المدارس السويدية الذين انهو الصف التاسع الابتدائي، هذا العام، حصلوا على درجات في المواد الاساسية التي تؤهلهم لدخول الثانوية، مقارنة بالسنة الماضية حيث كانت النسبة 87،7 في المائة. وهذا الانخفاض في عدد المؤهلين الى الثانوية يدخل في نطاق المنحى الذي لاحظته المصلحة خلال السنوات الاخيرة:

- لاحظنا هذا الميل من الانخفاض منذ العام 1998 حيث تم اعتماد هذا النوع من نظام الدرجات، فقد كانت نسبة التلامذة الذين لم يحصلوا على مؤهلات، في ذلك العام 9 في المائة، اما اليوم فالنسبة 12 في المائة. مما يعني حصول تدهور متواصل. تقول كريستينا ساندستروم.

شروط الحصول على درجات النجاح تم تشديدها خريف العام الماضي. ففي السابق تطلب الحصول على شهادة النجاح ان يكون التلميذ قد نال علامات نجاح في المواد الاساسية الرياضيات، الانكليزية والسويدية، او البديل لها السويدية كلغة ثانية. الآن شهادة النجاح تشمل خمس مواد جديدة ليصبح العدد ثمانية، للتأهيل الى للدراسات المهنية، وللتهيئة للدراسة في الكلية، يتطلب النجاح في تسع مواد اضافية، ليصبح العدد 12 مادة.

وحسب قانون المدارس الجديد تتحمل المدارس مسؤولية اكبر في ان تكتشف التلامذة الذين يعانون من صعوبات في وقت مبكر. فالمهم هو تقديم ما يلزم للتلامذة لكي يحصلوا على درجات نجاح مؤهلة.

ومع ان القانون عام ويشمل جميع المدارس، لكن لكل مدرسة خطتها في بلوغ الهدف وهو تمكين التلامذة من المعارف التي تؤهلهم الحصول على شهادة النجاح. لكن قد تكون هناك مدارس تعاني من نقص في الكادر او تقوم بتخصيصات مقننة. كريستينا ساندستروم مجدداً:

- القانون يشمل الجميع وطرق تحقيق الهدف تعتمد على كل مدرسة. ولكن يجب على الجهة المسؤولة عن تنفيذ عمل المدارس، توفير الامكانات لتحقيق الهدف، ربما هناك من لا يوفر المخصصات المالية اللازمة للمدرسة فالمعلمون يملكون امكانات قليلة لا تكفي لمساعدة جميع التلامذة.

ومع منحى هبوط نتائج التلامذة في بعض المواد، واكتشاف مفتشية المدارس المتواصل للعديد من المشاكل التي تشهدها المدارس فيما يتعلق بتعرض تلامذة الى اضطهاد نفسي موبنينغ، وطريقة وضع علامات النجاح، وعمل بعض المعلمين في المدارس دون ان تكون لديهم المؤهلات المطلوبة. كل هذا ادى الى قيام حزب الشعب ومعه اتحاد المعلمين بالمطالبة في إعادة مسؤولية المدارس الى الدولة، كما كان الامر قبل عشرين عاماً، وسحبها من البلديات.

في نفس هذا الاتجاه يعمل ايضا حزبا اليسار والاشتراكي الديمقراطي المعارضان. لكن احزاب التحالف الحكومي الثلاثة الاخرى لا ترغب بذلك. مما يعد قضية سياسية حساسة داخل التحالف الحكومي، حيث ينفرد الشعب بهذا المطلب، فيما الاحزاب الثلاثة الاخرى، المحافظون، الوسط والمسيحي الديمقراطي يرفضون ذلك. يان بيوركلوند وزير النعليم ورئيس حزب الشعب يعلق بالقول:

- هذه القضية ليست حساسة بهذا الشكل، فاكل يعرف باننا نفكر بشكل مختلف. حزب الشعب يرى بأن البلديات فشلت في مهمة المدارس، فيما ترى بقية الاحزاب عكس ذلك، ولكن الجميع يقر بضرورة ان يكون هناك اجماع على رأي، على المدى البعيد حول هذه القضية، من قبل احزاب التحالف الحاكم و من الاحزاب المعارضة. فالكل معنيون بمناقشة هذه المسألة بوضوح وموضوعية. يقول يان بيوركلوند.

هذا وقد اعلنت الحكومة عن قيامها تشكيل لجنة للبحث في كيفية إداء البلديات لمسؤولياتها عن المدارس. نتائج البحث سوف تعرض في يناير، كانون الثاني العام 2014.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min Lista".