Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

نقد للثغرات في قانون الكشف عن مصادر الهبات المالية الكبيرة التي تتلقاها الأحزاب السياسية

وقت النشر onsdag 19 juni 2013 kl 16.20
.

أنتقدت منظمتان تعملان ضد الرشوة والفساد مقترحا حكوميا يتعلق بقواعد الكشف عن المساعدات الإقتصادية التي تتلقاها الأحزاب السياسية، ورأت المنظمتان أنه رغم أن الفكرة من وراء المقترح هي زيادة أمكانية معرفة الجمهور بالجهات المانحة للمساعدات للأحزاب السياسية إلا أن صياغته تترك أمكانية تلقي الأحزاب لهبات نقدية من جهات غير معلومة، وهذا أمر يتثر القلق حسب كلايس ساندغرين بروفيسور الحقوق المدنية ورئيس معهد مكافحة الرشوة.

نقد للثغرات في قانون الكشف عن مصادر الهبات المالية الكبيرة التي تتلقاها الأحزاب السياسية

أنتقدت منظمتان تعملان ضد الرشوة والفساد مقترحا حكوميا يتعلق بقواعد الكشف عن المساعدات الإقتصادية التي تتلقاها الأحزاب السياسية، ورأت المنظمتان أنه رغم أن الفكرة من وراء المقترح هي زيادة أمكانية معرفة الجمهور بالجهات المانحة للمساعدات للأحزاب السياسية إلا أن صياغته تترك أمكانية تلقي الأحزاب لهبات نقدية من جهات غير معلومة، وهذا أمر يتثر القلق حسب كلايس ساندغرين بروفيسور الحقوق المدنية ورئيس معهد مكافحة الرشوة:

ـ المشكلة هي أنه من الصعب جدا التحقق من أن المتبرع مجهول مجهول حقا. هناك بالطبع أمكانية أن يكون الحزب يعرف مصدر المساعدة المالية، لكنه يسجل أنها من مجهول.

المقترح الحكومي بشأن قواعد الكشف عن المعونات المالية للأحزاب الذي حظي بموافقة جميع الأحزاب الممثلة في البرلمان، باستثناء حزب ديمقراطيي السويد، وجرى تبنيه من قبل وزارة العدل جاء بعد سنوات من النقد من المنظمات الأوربية لمكافحة الفساد، لعدم وجود قواعد تحكم هذا الموضوع في السويد. وتنفرد السويد ومالطا بين بلدان الإتحاد الأوربي في الإفتقار الى قواعد بشأن الكشف عن ما تتلقاه الأحزاب من هبات مالية.

مواقف الأحزاب السياسية السويدية من هذا الموضوع كانت ومازالت متباينة، وكان حزب المحافظين الذي يقود الإئتلاف البرجوازي الحاكم، على مدى سنوات، معارضا لوضع مثل هذه القواعد. لكنه توافق مع باقي الأحزاب على المقترح الذي سيدخل في حال أقراره حيز التنفيذ في مطلع العام المقبل، والذي يلزم الأحزاب السياسية التي تشارك في الأنتخابات المحلية وانتخابات البرلمان السويدي، والبرلمان الأوربي بتقديم كشوف حسابية عن ما تتلقاه من هبات وتبرعات مالية، تزيد قيمتها عن 22 الف كرون.

منظمة الشفافية الدولية ـ فرع السويد عبرت هي الأخرى عن تحفظاتها على أمكانية قبول الأحزاب السياسية تلقي مساعدات من جهات مجهولة، وردا على سؤال وجهته الإذاعة على عضو مجلس المنظمة بريغيتا نيغرين عن أسباب القلق من هذا الأمر وكيف يمكن أن يؤثر التبرع على سياسة الحزب أن كان مجهولا قال نيغرين:

ـ قد تكون الهبة في هذه اللحظة مقدمة من مجهول، لكن هناك إحتمالا كبيرا أن يكون وراء تقديمها نوع من أنواع الوعد غير الموثق على ورق.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".