Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/
ضمن برنامج "المرحلة الثالثة "

القليل حصلوا على وظائف من دون دعم حكومي

وقت النشر torsdag 20 juni 2013 kl 13.57
صورة كيم هولم / الاذاعة السويدية

حصل واحد فقط من بين عشرة من العاطلين عن العمل والمنخرطين في برنامج المرحلة الثالثة لمكافحة البطالة FAS 3 على عمل من دون الحاجة الى مساندة حكومية، في الوقت نفسه يواجه ما يزيد عن نصف المشاركين في البرنامج مخاوف عدم الحصول على المساعدة المناسبة من قبل مكتب العمل. هذا ما اظهره تقرير صادر عن معهد تقييم سياسات سوق العمل والتعليم IFAU والذي يتم تقديمه اليوم .

ويتابع المعهد حوالي 250 الف من العاطلين عن العمل لفترات زمنيه طويله والذين دخلوا ضمن تدابير مكتب العمل في ما تسمى  بضمان العمل والتطور في الفترة ما بين العام  2007 وابريل من العام 2012.

التقرير أظهر انه كلما أمضى الشخص وقتاً طويلاً كعاطل عن العمل ضمن البرنامج  كلما كانت فرصته أقل بالحصول على الوظيفة . وقد نجح أكثر من ثلاث من كل عشرة في الحصول على عمل من دون تلقي مساعدة حكومية  قبل انضمامهم الى برنامج المرحلة الثالثة، لكن واحد فقط من كل عشرة من العاطلين تمكن من الحصول على عمل ضمن البرنامج .

وباحتساب الوظائف التي تم الحصول عليها بدعم حكومي كوظائف جديدة ومبدئية واعانات اجور، فقد حصل أكثر من النصف على أعمال قبل انضمامهم الى برنامج ضمان العمل. لكن ثلاثة فقط من كل عشرة حصلوا على نوع من أنواع العمل ضمن برنامج المرحلة الثالثة.

تقول سارا مارتنسون وهي المشاركين في كتابة التقرير" ليس من الغريب أن لديهم تسرب من البرنامج ، فالكثير من الخصائص جعلتهم يبقون لوقت طويل جدا بعيدا عن سوق العمل " 

في الوقت نفسه يرى معهد تقيم سياسات سوق العمل والتعليم ومن خلال البيانات المسجلة بان جزءً من المشاركين في برنامج المرحلة الثالثة لم يحصلوا على المساعدة المناسبة قبل انضمامهم ، فقد حصل سبعة من كل عشرة على تدريب على العمل أو فرص التدريب العملي عندما يكون لهم الحق في ذلك.

"ان هذا ما نراه مثيراً  للدهشة الى حد ما" تقول سارا مارتنسون " ففي الواقع كانت التشريعات تشير الى انهم سيتلقون المساعدة في مثل هذه المسائل"

وفي استطلاع للراي أجاب أكثر من نصف المشاركين في برنامج المرحلة الثالثة انهم لم يتلقوا المساعدة في البحث عن وظيفة  او المساعدة في التواصل مع ارباب العمل في المراحل الاولى من برنامج ضمان العمل والتطور.

" لقد كانت النسبة عالية " تقول سارا  مارتنسون ، مضيفة بأن الكثير من المشاركين غير راضين ويشعرون بان ذلك كاف.

لكن من الناحية الاخرى يُظهر التقرير ان ثلاثة ارباع اولئك الذين كانوا ضمن المرحلة الثالثة يشعرون بالارتياح في أعمالهم،  وهو الشي الغير إيجابي بالكامل ، كما تقول ساره مارتنسون .

" ان ثمة مخاوف من أنه وفي حالة عدم  الحصول على المساعدة الكافية في المرحلتين الاولى والثانية يكون الشخص في المرحلة الثالثة راض فيصبح  بحثه عن العمل على درجة اقل، وهنا تكمن الخطورة في بقائه في المرحلة الثالثة"

ولكن هل يمكن القول ان ذلك قد يعزز وبطريقة ما البطالة طويلة الاجل ، بحيث يبقى العاطل في المرحلة الثالثة، تجيب سارا  مارتنسون بالقول :

" لا يوجد شيء بهذا الخصوص تحدثنا عنه في تقريرينا ، لكن بالطبع ثمة مخاوف من حدوث التثبيت، حينها"

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min Lista".