Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

حيوان الفقمة الرمادية اكثر المتضررين من التلوث البيئي للمياه

وقت النشر måndag 1 juli 2013 kl 17.22

على الرغم من الارتفاع الكبير الذي شهدته اعداد حيوانات الفقمة الرمادية خلال السنوات الاخيرة، الا انه لا يزال يقع ضمن دائرة الخطر، كما اظهر تقرير من مصلحة حماية البيئة.

ما يقارب نصف انواع الحيوانات والنباتات التي تشرف عليها المصلحة لا تحمل "رتبة الحماية"، مما يعني انه لا يزال من غير المعروف اذا ما كانت هذه الاصناف ستبقى على قيد الحياة في المستقبل، ام انها ستنقرض. السبب الاول لعدم التأكد من استمرارية هذه الاصناف الحيوانية يعود الى ضعف السلالات التي تنتمي اليها، كما وان حيوان الفقمة الرمادية يعاني من خطر التلوث البيئي في البحار.

مارك ماريسينك رئيس قسم في مصلحة حماية البيئة يقول ان حجم المشاكل التي يعاني منها بحر البلطيق لا تشكل مفاجأة لاحد، ولكنها تنعكس سلبا على حيوان الفقمة الذي يتربع الان على رأس الهرم الغذائي في مياه البحر.
"جميع السموم التي تنصب في هذه المياه تذهب مباشرة الى حيوان الفقمة." يقول مارك ماريسينك رئيس قسم في مصلحة حماية البيئة

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".