Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/

مثليو وثنائيو ومتحولو الجنس الشباب يواجهون اضطهاد ولا يحصلون على المساعدة الكافية

وقت النشر onsdag 17 juli 2013 kl 14.55
عدسة ميكائيل ريشير / سكانبيكس

تواجه فئة الشباب من المثليين ومزدوجي الميول الجنسية والتحول الجنسي، الذين يطلق عليها اختصاراً hbtq الى إضطهاد وتهديدات بدافع الشرف. و لا يحصل هؤلاء على المساعدة التي يحتاجونها، كما اقرانهم المتغايرون.

هذا ما يشير اليه تقرير لاتحاد الارشاد الجنسي للشباب. أميلي ميره أوسل رئيسة الاتحاد:

-" يطرح التقرير مثالا كيف ان شاباً يحصل على جواب: (يجب ان تفهم بأنه من الصعب بالنسبة لوالديك انك hbtq ). هذا الامر يساعد على استمرار العنف والرقابة على هذا الشخص في المدرسة. كما انه من الصعب الحصول على سكن محمي اذا كان المعني فتى".
تقول اميلي ميره اوسل، رئيسة اتحاد الارشاد الجنسي للشباب RFSL ungdom.

هذا الاتحاد يعمل ومنذ ثلاث سنوات على مشروع حول الشرف والشباب المثليين ومزدوجي الميول الجنسية والتحول الجنسي. ويشمل عمل المشروع عقد دورات تعليمية وادارة صفحة للنقاشات على الانترنيت بعنوان hbtheder.se يتمكن من خلالها الاشخاص الذين يتعرضون الى رقابة او تهديد او ممارسة للعنف من قبل الأهل، الاتصال بآخرين في نفس الحالة للحصول على دعم. وكجزء من عمله قام اتحاد الارشاد الجنسي للشباب بدراسة هي الاولى من نوعها في السويد، فيما يتعلق بتعرض الاشخاص من فئة hbtq الى اضطهاد بدعوى الشرف. هذه الدراسة مؤسسة على خبرات الشباب الذين تواصل معهم الاتحاد من خلال نشاطه.
الامر يحتاج الى مؤهلات افضل حول hbtq لدى الاشخاص الذين يتعاملون مع الشباب المعرضين، تقول اميلي ميره اوسل، رئيسة الاتحاد:

- " ما نراه بالأساس نفس المشكلة، اي العنف والرقابة هما ذاتهما في الواقع، بغض النظر اذا كان المرء من هذه الفئة ام لا، ولكن هناك بعض وجهات النظر ذات الخصوصية. على سبيل المثال محاولة الاهتداء، او ان من الصعوبة على الشخص ان يحصل على مساعدة. ربما يتوجه الشخص الى المعلم في المدرسة، وبدلاً من ان يحصل ، كما يحصل الكثير من الفتيات المتغايرات، على جواب بطبيعة الحال سوف نساعدك، يحصل هؤلاء على " ماذا يمكننا ان نفعل "؟ لا يواجه المرء نفس الامر الطبيعي عندما يكون من فئة hbtq "، تقول اميلي ميره اوسل.

هذه المشكلة يؤكد عليها ايضا آلان علي من منظمة الكترا التي تعمل ضمن فريسهوست في ستوكهولم من اجل مقاومة الاضطهاد والعنف، وذلك من خلال مشروعي " ابطال الشرف" و" بطلات الشرف" :

- " ينطلق المرء من الاشخاص المتغايرين جنسياً. من هذا المنطلق يجري العمل في الغالب. من النادر جداً ان تعلق الامر بمثلي الجنس، او بشخص هو فتى من الناحية البيولوجية، لكن في دواخله يحس بأنه فتاة، وما شابه. كما انه لا توجد مؤهلات كبيرة للعمل مع الافراد، لهذا يمكن القول يتم فقدان هؤلاء، حيث لا يتم طرح الاسئلة الصح". يقول آلان علي.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".