Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/
بطولة اوروبا لكرة القدم

الماكينة الالمانية توقف زحف المنتخب السويدي نحو اللقب الاوروبي

وقت النشر torsdag 25 juli 2013 kl 15.13
"انها خيبة كبيرة ان نخرج بهذه الطريقة"
(7:04 min)
1 av 5
مدربة المنتخب السويدي بيا سوندهاغه بعد الخسارة امام المانيا البارحية. صورة سكانبيكس
2 av 5
لوتا شيلين سجلت هدفا لم تحتسبه حكمة المباراة.صورة سكانبيكس
3 av 5
لاعبات المنتخب الالماني بعد تسجيل هدف التقدم على السويد الذي كان كافيا لنقل المنتخب الى نهائي البطولة لمواجهة الدنمارك ام النروج. صورة سكانبيكس
4 av 5
5 av 5

انتهى مشوار سيدات السويد في بطولة اوروبا لكرة القدم. ملعب غاملا اوليفي في يوتيبوري كان مسرحا لمباراة سريعة بين حامل اللقب الاوروبي 5 مرات متتالية، المنتخب الالماني، ومنافسه المنتخب السويدي، وشهدت فرصا كثيرة لم تستطع لاعبات السويد ترجمتها الى اهداف.

 الملعب كان مسرحا لفوز الماني وخسارة سويدية، ودموع سببها توقف مفاجئ لمسيرة كان هدفها اللقب الاوروبي، والمدافعة السويدية شارلوت رولين لم تستطع ان تخفي دموعها بعد المباراة، وضاعت منها الكلمات التي تعبر عن المشاعر، هي التي دائما كانت تستطيع التعبير، كما قالت
"انها خيبة كبيرة خاصة وانها امام جمهور جميل رافقنا طوال المسابقة. حاولنا فعل كل شيء وخلقنا العديد من الفرص. الحظ رافقهم واستفادوا من الهامش البسيط في حين كراتنا لم ترغب بدخول المرمى" تابعت شارلوت رولين

ولعل رولين كانت الاقرب لملاحظة هذا الهامش البسيط، فهي كانت من نافس المهاجمة الالمانية جينيفر ماروشان على كرة استطاعت ماروشان التطاول اليها بطرف قدمها جاعلة منها تتجه زاحفة ببطء الى اقصى الزاوية البعيدة عن متناول الحارسة السويدية هامارستروم. هدف في الدقيقة 33 من المباراة، ونيلا فيشر، المدافعة السويدية التي سجلت 3 اهداف في البطولة، قالت انه من المؤسف ان تقف السويد في الجهة التي تلقت هذا الهدف.

الهدف الالماني لم يغير في مجرى المباراة التي جاءت مشدودة وسريعة من قبل الطرفين. انطونيا يورانسون ويوسيفين اوكفيت على الجناحين استطاعتا مرارا الوصول الى المنطقة الالمانية، الا ان اللمسة الاخيرة غابت. بدوره استطاع المنتخب الالماني خلق العديد من الفرص الخطيرة التي عملت كريستين هامارستروم في حراسة المرمى السويدي على صدها وابقاء السويد في جو المنافسة والسعي لتحقيق التعادل، ولكنه لم يأت في الشوط الاول.

ومع بداية الشوط الثاني...
كرة من الجهة اليمنى من وسط الملعب، الى لوتا شيلين التي ظنت كما الجميع انها سجلت هدف التعادل للسويد...ولكن لا. الصافرة انطلقت معلنة عن خطأ لمصلحة المنتخب الالماني بسبب سقوط المدافعة الالمانية كران اثناء منافستها شيلين على الكرة.
"كران سقطت وحدها، واعتقد انه كان هدفا صحيحا. انه شعور مؤسف ان نخرج من البطولة بهذه الطريقة"

رصيد لوتا شيلين من الاهداف في هذه البطولة توقف على 5، العدد الاكبر منهم جاء اثر تمريرات حاسمة من كوسوفاره اسلاني، التي لم تستطع ان تضيف تمريرة جديدة تساهم في تحقيق هدف التعادل، بل بقي رصيدها على 4 تمريرات.
"لا اعرف ماذا اقول. لقد خارت قواي واعتقد اننا اعطينا كل ما في وسعنا."قالت كوسوفاره اسلاني

وبالفوز على السويد، انتقلت المانيا، للمرة السادسة على التوالي، الى نهائي بطولة اوروبا للسيدات، الذي سيقام على ستاد فريندس ارينا في ستوكهولم، والذي طمحت اللاعبات السويديات الوصول اليه عبر مباراة البارحة. المنتخب السويدي كان قد استعد للاحتفال وتيريز شوغران، لاعبة الوسط التي اكملت البارحة مباراتها الـ185 في المنتخب السويدي قالت انها لم تفكر بنهاية كهذه.
"لا اعرف كيف سنستطيع عبور هذه المرحلة الصعبة. تفكيرنا الوحيد وهدفنا كان الوصول الى المباراة النهائية" قالت تيريز شوغران

ولكن، وعلى الرغم من خيبة الامل الكبيرة من نتيجة المباراة، الا ان تيزيز لا تزال ترى مستقبلا زاهرا للكرة النسوية في السويد، خاصة على اعتاب بداية التصفيات المؤهلة الى نهائيات كأس العالم في كندا عام 2015.
"اشعر بالفخر الكبير تجاه اداء المنتخب في مثل هذا اليوم على الرغم من النتيجة" قالت تيريز شوغران.

مدربة السويد بيا سوندهاغه، التي خسرت البارحة مباراتها الاولى منذ توليها قيادة المنتخب، قالت انها ايضا تشعر بخيبة كبيرة، ولكنها مع هذا فخورة بالاداء الجيد والايجابي للاعبات المنتخب
"انهن لاعبات فخورات كبرن اكثر بالوان الجمهور الصفراء والزرقاء، وهو امر رائع" قالت سوندهاغه

خسارة السويد تعني الخروج من المسابقة التي كان الكثيرون يأملون بالفوز بلقبها على ارض الجمهور السويدي. لاعبات السويد اللواتي سعين منذ بداية البطولة الى الوصول الى المباراة النهاية سيكونون الان بين عداد متتبعيها.
ولكن المشوار لا ينتهي هنا، كما قالت بيا سوندهاغه، بل هناك دوما خطوة اخرى نحو الامام

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min Lista".