Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/
وزيرة العدل تستقبل مطلقي المبادرة

"نداء الحجاب" موضع جدل بين مطلقيه ومعارضيه

وقت النشر onsdag 21 augusti 2013 kl 14.48
الناشطتان نبيلة عبدالفتاح وفويان روزبه من المبادرات الى إطلاق "نداء الحجاب".

يتواصل الإهتمام بـ "نداء الحجاب" الذي أطلقه وشارك فيه يوم الأثنين الماضي طيف واسع من ممثلي مختلف التيارات السياسية والإجتماعية، تضامنا مع أمراة تعرضت للإعتداء على خلفية أرتدائها حجابا. وقد التقت نساء سويديات ممن أطلقن النداء بوزيرة العدل بياتريس آسك للمطالبة بأتخاذ إجراءات وتدابير تضمن حق النساء المسلمات في البلاد بأرتداء ما يشأن دون التعرض للمضايقة أو الأعتداء. أحدى المباد رات ألى أطلاق "نداء الحجاب" فويان روزبه قالت أن الأوان قد حان للقيام بعمل محدد ضد هذا النوع من جرائم الكراهية:

ـ

ـ "نحن نرى أنه لم يجر ما يكفي في هذا المجال، أو أن شيئا لم يجر أساسا، وإلا لم نكن لنطلق هذه المبادرة، أو نطالب بهذا اللقاء.نحن نرى أن هناك الكثير مما يتوجب عمله".

الحادث الذي كان سببا في أطلاق المبادرة هو تعرض أشخاص الى أمراة حامل محجبة وقيامه بنزع حجابها. أمر أثار سخط نساء سويديات غير مسلمات عديدات أطلقن نداء يدعو الى أرتداء الحجاب ليوم واحد تعبيرا عن حق النساء في أرتداء ما يشأن، وأدانة للإعتداء الذي رأين أنه يقع في إطار جرائم الكراهية التي يحرمها القانون. ومن أجل الحيلولة دون تكرار مثل هذا الإعتداء تضمن النداء دعوة الحكومة إلى بدء العمل بوضع تدابير محددة للحيلوله دونها بأسرع وقت ممكن. روزبه تقول:

ـ "أن لدينا على العموم مشكلة تتعلق بالتمييز الهيكلي. والنساء السويديات المسلمات المحجبات من المجموعات الأكثر ضعفا والتي تتعرض لأعتداءات من مختلف الإتجاهات. ولذلك نريد تشكيل لجنة رسمية للبدء في بحث هذه المشكلة والنظر اليها بجدية. والوصول الى مقترحات محددة بشأن التدابير الواجبة لمعالجتها، ومن خلال ذلك تعزيز اللوائح والقوانين المناهضة لجرائم الكراهية".

وزيرة العدل بياتريس آسك ذكرت أن الحكومة قد أتخذت بعض التدابير بالفعل، وأن هناك تدابير أخرى جديدة قيد الإعداد. مشيرة إلى أن مجلس الوقاية من الجريمة قد قام بعملية مسح لجرائم الكراهية المرتكبة. وقالت للقناة الإذاعية الرابعة في الراديو السويدي أن من المهم في هذا المجال الإستماع الى وجهات نظر أصحاب "نداء الحجاب":

ـ "أعتقد أنهم أمدونا بمزيد من المعرفة في هذا الميدان وهذا مهم. هذه المواضيع ستناقش قريبا في الأمم المتحدة، والنقاش الراهن لها من قبل مختلف المنظمات يتضمن وجهات نظر عديدة، وهناك من الأسباب ما يدعو الى العودة للبحث عما يعتقد أن هناك حاجة للقيام بالمزيد بخصوصه".

وجهات النظر بشأن الحجاب متباينة حتى داخل أوساط النساء السويديات المسلمات، فهناك بين هذه الأوساط آراء ترى في الحجاب جزءا من ما يوصف بمنظومة قمع تتعرض لها النسساء المسلمات يوميا. ويعارض حملة هذه الآراء "نداء الحجاب" لأنهم يعتقدون أنه سيبقي هاتيك النسوة رهينة التوجهات الإسلامية المحافظة. ومعبرة عن ذلك تقول مريم طاهري رئيسة فرع جمعية لا تنسوا بيلا وفاديما في مالمو:

ـ "مزيد ومزيد من النساء في السويد يلجأن إلى إر تداء الحجاب ليحظين بدفاع بعض السياسيين، وأرى أن ذلك شيء من عملية إصطياد الأصوات بالنسبة للإسلاميين ومطلقي مبادرة "نداء الحجاب". يتعين شجب العنف ولكن ليس عن طريق الدفاع عن الحجاب".

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min Lista".