Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

المتخلون عن تأييد المحافظين هم القاعدة الأنتخابية لحزب "ديمقراطيي السويد"

وقت النشر tisdag 18 november 2014 kl 13.06
شعار حزب ديمقراطيي السويد
شعار حزب ديمقراطيي السويد

تحولت أوساط يمينية من ناخبي حزب المحافظين إلى تأييد حزب "ديمقراطيي السويد" وأصبحت تشكل الجسم الأساسي من قاعدته الأنتخابية. هذه الصورة عن ناخبي الحزب حلت بعد الأنتخابات الأخيرة، محل صورة سابقة تشير إلى أن قاعدة حزب "ديمقراطيي السويد تتكون من شبيبة، وذوي تعليم متدني ورجال عاطلون عن العمل في المدن والقصبات الصغيرة.

هذا ما توصل إليه أستبيان للرأي نشرت نتائجه اليوم صحيفة داغينس نيهيتر. وهي تشير إلى ان نسبة التأييد متساوية بين الرجال والنساء، وأنه صار من المألوف رؤية مؤيدين للحزب في الفئة العمرية ما بين الـ 45 والـ 64 عاما وهم في الغالب من ذوي المداخيل المتوسطة.

وذكر منظمو الإستبيان ان 80% من ناخبي سفيريا ديموكراترنا الذين شملهم اللإستبيان أفادوا بان موقف الحزب المتشدد من قضية الهجرة والإندماج هي ما جذبهم للتصويت لصالحه.

كما ان الموقف الأيديولوجي هو ما جذب الناخبين للتصويت لصالح حزب ديمقراطيي السويد وليس الأحتجاج على سياسات الأحزاب التقليدية كما كان يفسر في السابق.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min Lista".