Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/

حزب ديمقراطيي السويد قرر الإطاحة بميزانية الحكومة

وقت النشر tisdag 2 december 2014 kl 16.59
 ماتياس كارلسون نائب رئيس ديمقراطيي السويد وأوسكار خوستيدت المتحدث الرسمي بإسم الحزب في الشؤون الإقتصادية والسياسية
ماتياس كارلسون نائب رئيس ديمقراطيي السويد وأوسكار خوستيدت المتحدث الرسمي بإسم الحزب في الشؤون الإقتصادية والسياسية

أعلن في هذه الأثناء حزب ديمقراطيي السويد أنه سيساند مقترح التحالف البورجوازي فيما يخص ميزانية الدولة. وبالتالي الإطاحة بميزانية حكومة ستيفان لوفين. هذا ما قاله ماتياس كارلسون الذي ينوب عن رئيس الحزب يمي أوكيسون، في ندوة صحفية.  

وقال أوسكار خوستيدت المتحدث الرسمي بإسم الحزب في الشؤون الإقتصادية والسياسية، أن ديمقراطيي السويد قارن بين الخيارين المطروحين، والميزانية الخاصة بهم. وأضاف بالقول أن كتلة الحمر والخضر ركزت في ميزانيتها على الرفاه الإجتماعي أكثر من التحالف البورجوازي. فيما تميز التحالف بعدم موافقته على ضريبة معاقبة الموظفين، ورفضهم لبرنامج تدريب العاطلين عن العمل (trainee-jobb). فيما تساوت الكتلتين فيما يتعلق بسياسة الدفاع والشؤون القانونية وقضايا الهجرة. وأضاف خوستيدت بالقول " لقد إتضح ضعف كلا المقترحين".

وقال ماتياس كارلسون أن قرارهم يعود بالأساس لرغبتهم في تغيير سياسة الهجرة في جدول أعمال الحكومة، وأنهم يأملون في إعادة مقترحات ميزانية الدولة. هذا وكشف ديمقراطيي السويد، في ندوته الصحفية، عن رغبته في تأليف حكومة تستثني حزب البيئة من تشكيلتها. 

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".