Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

تباين قوائم إنتظار زرع الأعضاء البشرية في السويد

وقت النشر måndag 5 januari 2015 kl 11.55
"يتصل بنا الكثير من مرضى الكلى، معبرين عن قلقهم من فترات الانتظار الطويلة"
(7:59 min)
الصورة لوكالة الأنباء السويدية "TT"
الصورة لوكالة الأنباء السويدية "TT"

يطول انتظار المرضى في غرب يوتالاند  للحصول على عملية زرع كلية، بصورة اكثر قياسا الى فترة انتظار المرضى في ابسالا، على سبيل المثال. هذا ما يفصح عنه مسح قام به اتحاد مرضى الكلى في السويد. والسبب هو ان لكل واحد من مراكز زرع الاعضاء البشرية الاربعة في البلاد، لوائحه الخاصة للانتظار المختلفة عن الآخر

يتصل بنا الكثير من مرضى الكلى، معبرين عن قلقهم من فترات الانتظار الطويلة، للحصول على عملية زرع الكلى. يقول هوكان هيدمان، رئيس اتحاد مرضى الكلى.

ويظهر المسح الذي اجراه الاتحاد حول هذه المسألة، بأن السبب وراء اختلاف فترات الانتظار لنقل الاعضاء، هو ان كلا من الاقسام الاربعة، الخاصة بزرع الاعضاء، والمتواجدة في ستوكهولم، يتبوري، لوند/مالمو وابسالا، لديها قوائم انتظار مختلفة عن بعضها البعض. وتلعب كمية الاعضاء المتوفرة في كل منطقة من المناطق، التابعة لهذه المراكز، دورا حاسما في فترة الانتظار، حسب هوكان هيدمان:

- مركز يتبوري يعاني من قلة التبرع بالاعضاء في المناطق التابعة له، من بينها المناطق الواقعة جنوب شرق يوتالاند التي تضم مستشفى لينشوبينغ الجامعي، وايضا المناطق الواقعة شمال يوتالاند، التابعة الى يتبوري، التي تعاني هي الاخرى من ضعف عملية التبرع بالاعضاء. وهذا الامر يؤثر، بطبيعة الحال، على  فترة الانتظار للحصول على عملية زرع كلية في مستشفى سالغرنيسكا. يقول رئيس اتحاد مرضى الكلى هوكان هيدمان.

هذا كما ان الجراحين الذين يقومون بعمليات نقل الاعضاء، قلقون من هذه الحالة، اذ يعبر بير ليندنير، رئيس قسم العمليات في مركز زرع الاعضاء في يتبوري، ورئيس جمعية زرع الاعضاء:

- نحاول ان نعطي الاولوية للمرضى اليافعين، ولكن بالنسبة للمرضى الآخرين الذين ليس لهم اولوية، فأن هذا يعني الانتظار لفترة تمتد الى عام، بالنسبة لفصائل دم معينة، فيما لا توجد هنالك فروق بالنسبة لفصائل دم اخرى.

يقول بير ليندنير، مجيبا على سؤال الاذاعة السويدية، حول امكانية تعارض هذه المسألة مع قانون الصحة ورعاية المرضى، الذي ينص على المساواة في الرعاية في جميع انحاء البلاد؟، بالقول من انه يتفق بأن هنالك مشكلة اذا اصبحت الفروقات في فترات الانتظار كبيرة.

من جانبه قال لنا ايهاب رافائيل، الجراح المختص في عمليات نقل الاعضاء بمستشفى كارولينسكا الجامعي في ستوكهولم، من ان فترة انتظار مرضى الفشل الكلوي، على سبيل المثال، قد تطول الى ما بين سنتين و ثلاث سنوات، والسبب الرئيسي هو قلة المتبرعين، ولكن هناك ايضا اسباب اخرى، مثل فصيلة الدم وعدد المرضى الآخرين على ذات اللائحة.

قد تشكل قلة التبرع بالاعضاء في السويد معضلة اساسية في عدم امكانية تقليل فترة انتظار مرضى الفشل الكلوي، على سبيل المثال، للحصول على زرع كلية، اذ يؤكد الطبيب الجراح ايهاب روفائيل على ان عدد المتبرعين في السويد الذي يشكل 15 متبرعا لكل مليون نسمة، عددا قليلا، اذا ما قورن ببلدان اوروبية اخرى، كاسبانيا على سبيل المثال، التي يصل عدد متبرعي الاعضاء فيها الى 36 متبرعا لكل مليون نسمة. لكن هناك مشكلة اخرى في هذا السياق تتعلق بالوصول الى العناية المركزة، يقول ايهاب روفائيل، مشيرا الى انهم ايضا يعطون الاولوية في عملية زرع الاعضاء الى الاطفال واليافعين، وذلك لاعتبارات طبية، وحاجة هؤلاء الاطفال للنمو والمحافظة على الصحة سنوات طويلة وقد يحتاجون الى اكثر من عضو من اعضاء الجسم، وهم قلة قياسا الى البالغين.

هذا ومن اجل الوقوف على مشكلة التفاوت في لوائح الانتظار على عمليات زرع الكلى، في مناطق البلاد المختلفة قررت ادارات المراكز السويدية الاربعة الالتقاء، خلال شهر يناير الحالي، لمناقشة وتقييم هذه اللوائح بهدف تحسين الوضع بالنسبة للمرضى. كما وستقوم ادارة الدولة للتبرع بالاعضاء بمهمة التحقق من فعالية لوائح الانتظار وتقديم تقرير حولها في منتصف اكتوبر، تشرين اول من العام الحالي.

هوكان هيدمان، رئيس اتحاد مرضى الكلى، يأمل بأن التحقيق سوف يأتي باقتراح لتغيير النظام المعمول به حاليا لصالح المرضى:

- من منطلق صحة المرضى، ربما، سيكون من الافضل توحيد لوائح انتظار مرضى الكلى، ومن خلال ذلك توزيع الكلى، بهذا ستكون هناك عدالة اكثر في توزيع الاعضاء، وعدالة في فترة انتظار المرضى.

 

طالب عبد الامير، راديو السويد
أنا لارسون، ايكوت

 

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".