Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

دعوة للسويد لاستغلال الموارد الاستثمارية لذوي الاصول الاجنبية

وقت النشر tisdag 13 januari 2015 kl 10.56
مارون عون مدير جمعية أصحاب الشركات من أصول مهاجرة، صورة طالب عبد الامير، الاذاعة السويدية
مارون عون مدير جمعية أصحاب الشركات من أصول مهاجرة، صورة طالب عبد الامير، الاذاعة السويدية

دعا مهتمون بالشأن الإقتصادي من ذوي خلفيات أجنبية إلى صياغة سياسة إقتصادية جديدة تعنى بتشجيع رجال الأعمال من أصول أجنبية وفتح مجالات الأستثمار أمامهم في بلدانهم الأم مما سيساعد في تدفق الأسثمارات من عوائد الإستثمار الخارجي، خاصة وأن السويد بلد هجرة ولديها نحو مليون وأربعمئة ألف مواطن من أصول أجنبية.

المقال الذي نشرته اليوم صحيفة داغينس نيهيتر شارك في كتابته ثمانية من الشخصيات ذات الصلة بالنشاط الإقتصادي بينهم مارون عون رئيس جمعية أصحاب الشركات من خلفيات أجنبية.

وفي حديثه للقسم العربي في الاذاعة السويدية قال عون ان " الأفكار المطروحة في المقال سيتم صياغتها لاحقاً ضمن مشروع متكامل يصار الى عرضه الى السلطات السويدية المختصة".

وأردف عون ان "نتيجة الفشل في سياسة تقديم المساعدات الى الدول النامية، خاصة وان أغلبها تدفع كرشاوي أو تذهب سدىً في مشاريع غير ناجعة وفعالة، فقد سعوا الى برنامج اقتصادي يعنى بكيفية استغلال مهارات المهاجرين واللاجئين المكتسبة من السويد في تشجيع اقتصاد بلدانهم الأم، الأمر الذي سيعدّ انجازاً في جعل تلك البلدان شريكة في تحسين ليس الاقتصاد السويدي فحسب بل  الاقتصاد العالمي أيضاً".

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".