Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

توقعات بتزايد أعداد طالبي اللجوء "لأطفال" في العام الحالي

وقت النشر tisdag 20 januari 2015 kl 16.32
الصورة من: Drago Prvulovic و Fredrik Sandbergالصورة من: Drago Prvulovic و Fredrik Sandberg
الصورة من: Drago Prvulovic و Fredrik Sandberg

وصل إلى السويد خلال الأسبوعين الأولين من الشهر الحالي حوالي 300 من طالبي اللجوء الذين تقل أعمارهم عن 18 عشر عاما، أو ما يطلق عليه بطالبي اللجوء الأطفال الذين يصلون البلاد دون صحبة الوالدين. ويساوي هذا العدد ما وصل من هذه الشريحة طالبي اللجوء خلال كل شهر كانون الثاني ـ يناير من عام 2014.

وحسب معطيات مصلحة الهجرة فان مستوى تدفق اللاجئين يتباين أرتباطا باختلاف الفصول، أذ عادة ما تكون النسبة متدنية في فصلي الشتاء والربيع مقارنة بالخريف من كل عام، لكن الزيادة المسجلة في بداية هذا العام تشكل مؤشرا على أن زيادة في أعداد اللاجئين خلال كل عام 2015.

رونه ماغنوسون خبير في عمليات إستقبال طالبي اللجوء الأطفال يقول ان أعداد طالبي اللجوء الأطفال دون صحبة ذويهم قد سجلت تزايدا منذ تغيير القواعد المتعلقة بالتعامل مع هذه الحالات عام 2006. وأن الزيادة المسجلة في مطلع هذا العام تأتي إستمرارا لذلك:

قارب العدد الأجمالي لطالبي اللجوء الأطفال في عام 2014 السبعة الآف وخمسين، بزيادة بلغت أكثر من 80% مقارنة بالعام الذي سبقه. وقد تبين صعوبة وضع تقديرات بالأعداد المتوقعة لطالبي اللجوء من هذه الفئة. إذ كانت التقديرات بأن عددهم في عام 2014 سيكون بحدود 4100، ولكن قبل نهاية العام سجلت زيادة في أعداد طالي اللجوء الأطفال بلغت حوالي 3000. الجزء الأكبر من الزيادة كان في فصل الخريف وقد كان أغلب طالبي اللجوء من أريتيريا وسوريا.

التقديرات بشأن أعداد طالبي اللجوء الأطفال لعام 2015 توقعت وصول ثمانية الآف منهم، لكن الأسبوعين الأولين سجلا زيادة قاربت الضعف، مقارنة بذات الفترة من العام الماضي. لكن روني ماغنسون لا يريد أستخلاص نتيجة ما من هذه الأرقام، ويقول أنه بغض النظر عن حجم الأعداد التي ستصل من طالبي اللجوء الأطفال فستتم العناية بهم:

ـ إذا ما وصلوا إلى السويد يجب علينا العناية بهم، نحن نقوم بذلك أستنادا إلى القاعدة القانونية المتعلقة بالخدمات الإجتماعية التي تلتزم بها البلديات وأساسها تقديم ما هو أفضل للطفل. وتتفاوض مجالس المحافظات مع البديات بشأن توفير مزيد من الأماكن لأستقبال هؤلاء الأطفال.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".