Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/
حسب العاملين الصحيين

قلة أمان المرضى في مستشفيات المحافظات

وقت النشر måndag 2 februari 2015 kl 12.00
"اتفهم ضغط العمل على العاملين في الصحة"
(7:21 min)
Sjuksköterska. Foto: Bertil Ericson/TT
صورة من الارشيف: عدسة برتيل اريكسون / وكالة الانباء السويدية ت ت

قلة امان المرضى، ارتفاع ضغط العمل، وقلة البلاغات عن حدوث أخطاء في الرعاية، هذا ما يشير اليه استطلاع لاتحاد البلديات والمجالس النيابية في المحافظات.

والدة مانفريد لاشون مقعدة على كرسي متحرك، بعد اصابتها بجلطة حددت حركتها. العاملون في مركز الرعاية غفلوا عنها برهة من الزمن، بسبب ضغط العمل، وتركوها لوحدها دون ملاحظة. ابنها مانفريد لاشون يقول للتلفزيون السويدي، بأن والدته حاولت النهوض، لكنها سقطت واصيبت بكسر في فكها واسنانها.

خلال ثلاث سنوات، اجاب العاملون في الرعاية الصحية على استفتاء حول تقييماتهم لمدى امان المريض. ويكشف الاستفتاء ان ليس هناك من العاملين، في أي من المراكز الصحية التابعة للجان النيابية في المحافظات او الاقاليم، اعطى تقييما ايجابيا تماما، بوضع علامة خضراء على تقييم " الامر يسير بشكل فعال" فيما يتعلق بامان المرضى. عاملون في 12 مجلس محافظة اجابوا بعلامة صفراء، على تقييم " هنالك بعض المجالات بحاجة الى تحسن"، فيما اجاب عاملون في عشرة مجالس نيابية في محافظات بعلامة حمراء(سلبية) على تقييم " بحاجة الى تحسن كبير".

 

اجمالا بعث اتحاد البلديات والمجالس النيابية في المحافظات 182.413 قسيمة استطلاع، اجاب عليها حوالي 65 في المائة من العاملين. ومع تلك الاجوبة تقول اوسا هميلشولد، رئيسة قسم الصحة والرعاية الصحية في الاتحاد، بأن المراكز الصحية في المحافظات تقوم بعمل جيد:

 

- نعم، ان جميع المراكز في المحافظات تعمل بنشاط من اجل أمان المريض.

وعلى سؤال التلفزيون السويدي من ان ما يبدو بأن العاملين لم يفهموا هذه المسالة قالت اوسا هميلشولد:

- لا، ولكن هذا الاستطلاع يشكل ارضية معرفية جيدة، حول كيفية النظر الى هذه المسألة، عندها يجرى القول حول الحاجة الى تحسن العمل بصورة اكبر.

العاملون في المستشفيات والمراكز الصحية في المجالس النيابية للمحافظات، اجابوا ايضا على سؤال الاستطلاع حول مدى ضغط العمل وعلاقته بأمان المريض، وهنا يبرز في محافظتين فقط، وهما اوربو ويونشوبينغ اللتين جاءت اجابات العاملين الصحيين فيهما متجاوزة قليلا عن العلامة الصفراء، بمعنى "بعض المجالات بحاجة الى تحسن". اما في المحافظات 19 الاخرى فجاءت النتائج بأقل التقييمات.

 

اقليم يمتلاند وهريدالن، احدى المناطق التي ينتقد فيها العاملون الصحيون الذين اجابوا على الاستطلاع، مسألة ضغط العمل، ونينا فيلبيك سفينسون مديرة الرعاية الصحية في الاقليم تعلق بالقول:

 

- لدينا وضع اقتصادي مقلق جدا، واعتقد ان هذا لا يجعل الامور جيدة، بل اعتقد انهم يعملون تحت ضغط في كل الاوقات.

وعلى استفسار حول مدى ثقة العاملين بقياداتهم الادارية، فيما يتعلق بدعم مسألة أمان المريض، جاءت اجابات المستطلعين في 19 مجلس نيابي لمحافظة او اقليم بوضع علامة حمراء، ما عدا محافظتي كالمار ويونشوبينغ، التين حصلتا على علامة صفراء. واحدى المحافظات التي حصلت على اسوأ درجة فيما يتعلق بدعم القيادة الادارية لأمان المريض، هي غوتلاند.

غوننار رامستيدت، طبيب مقيم في مستشفى فيسبي يجب على سؤال حول اسباب ذلك بالقول:

- بطريقة واخرى، نعم، ولكن على سؤال لماذا فانا لست متأكدا بأن من السهل الاجابة عليه. ما يمكن ملاحظته هو ان هنالك علاقة ما بين بيئة العمل وأمان المريض. بيئة العمل الجيدة تعطي بناء أمان جيد. يقول غوننار رامستيدت.

لكن فيما يتعلق بمسألة الابلاغ عن الاصابات خلال الرعاية الصحية، وعلى سؤال عن مدى " الرغبة في الابلاغ عن الحوادث" جاءت الاجابات بعلامة حمراء (سلبية) في جميع المحافظات، وهنا يسجل هذا الجانب تراجعا عن الاستطلاع السابق الذي تم قبل خمس سنوات.

والمشكلة الاكبر تقع في يمتلاند، حسب اجابات العاملين الذين استطلعت آراؤهم. ومديرة قسم الرعاية الصحية نينا فولبيك سفينسون تقول ان الامر يمكن ان يتعلق بصعوبة نظام الكومبيوتر السابق في تسجيل البلاغات عن الاخطار والمتغيرات.

- انا  انطلق من اننا قمنا بهذه البلاغات، ولكنني ايضا لاحظت ان الاحصائيات في مجال قانون ماريا، للابلاغ عن الاخطاء المرتكبة في الرعاية، انخفضت في السنوات الاخيرة.

ولكن عند اجراء رقابة سريعة وجد ان هناك بلاغين الى مفتشية الرعاية والعناية حول اضرار صحية جدية في الرعاية الصحية في يمتلاند، ولكن الابلاغ لم يتم من قبل الرعاية الصحية ذاتها. وعلى هذا تعلق نينا فولبيك سفينسون، بالقول: -

- ان هذا امراً سيء، ليس هذا ما علينا  عمله، بل علينا ان نقوم بمثل هذا النوع من الابلاغ بانفسنا.

لكن حالة والدة مانفرد لاشون، عندما سقطت من كرسيها المتحرك في مستشفى فيسبي، قد تم الابلاغ عنها وفتح تحقيق بالحادثة. ومفتشية الرعاية والعناية انذرت من ان وضعية ضغط العمل في المستشفى يمكن ان تشكل عامل خطر على أمان المرضى.

كل حادثة كهذه تقود الى تحقيق منظم. يقول غوننار رامستيدت، الطبيب المقيم في مستشفى فيسبي.

اما مانفريد لاشون، فهو يقول انه لاحظ كيفية تفاعل العاملين في المستشفى. وانه يتفهم ضغط العمل بالنسبة لهم، وترددهم بين مريض وآخر والاجراس تقرع طيلة الوقت، مما قد يؤدي بهم الى ان ينسوا المريض.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".