Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

طالبو اللجوء الأطفال لن يدخلوا السويد دون أوراق ثبوتية

وقت النشر onsdag 23 december 2015 kl 10.11
"لم أقابل أحداً منهم يملك أوراق ثبوتية"
(1:40 min)
Ensamkommande flyktingbarn som anländer till Hyllie station i Malmö. Foto: John Alexander Sahlin/TT
حتى الاطفال طالبي اللجوء الوافدين الى السويد من دون ذويهم سيتم ايضا مراقبة اوراقهم الثبوتية عند الوصول الى السويد Foto: John Alexander Sahlin/TT

ستؤثر الإجراءات الحدودية الجديدة القاضية بتدقيق الأوراق الثبوتية عند دخول السويد بشكل أكبر من غيره على الأطفال الذين يحاولون اللجوء إلى السويد، هذا ما أظهرته إحصائية صادرة من مصلحة الهجرة.

وأظهرت الاحصائية التي اطلع عليها قسم التحقيقات في الإذاعة السويدية إيكوت أن طالبي اللجوء الأطفال الذين يلجأون إلى السويد من البلدان الفقيرة عادة ما يفتقدون إلى أوراق رسمية تثبت هوياتهم، ووفقاً للإجراءات الحدودية الجديدة التي سيبدأ تطبيقها في الرابع من شهر يناير القادم، فإنه لن يسمح بدخول حتى هذه الفئة في حالة افتقادها لأوراق ثبوتية.

وصرحت كاترينا نوبيري التي تقوم برعاية بعض طالبي اللجوء الأطفال القادمين من أفغانستان عن استيائها لهذه الاجراءات، لعدم وجود جهة تسجيل فعالة في أفغانستان، وأضافت بأنها لم تقابل خلال أربع سنوات من عملها أحداً يملك أوراقاً ثبوتية من هؤلاء الأطفال.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".