Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

جائزة بالمه تذهب هذا العام لفلسطيني واسرائيلي

وقت النشر torsdag 7 januari 2016 kl 18.10
ميتري راهب يعبر عن سعادته بالحصول على جائزة بالمه
(6:37 min)
Mitri Raheb.
القس الفلسطيني ميتري راهب Foto: Gied ten Berge/Wikimedia Commons/CC-BY-3.0, bit.ly/1Pg9Wf8

اعلن مركز بالمه اليوم عن ان جائزة بالمه لهذا العام تذهب الى القس الفلسطيني ميتري راهب، والصحفي الإسرائيلي جيدعون ليفي الذي يعمل في لصحيفة هارتس الاسرائيلية.

وعن سبب اختيار هاتين الشخصيتين قال ثائر اسماعيل من مركز بالمه بأن كلا من ليفي وراهب يقومان بأعمال بارزة في مجالي حقوق الانسان والديمقراطية.

 منذ تسلم كتلة الحمر والخضر الحكم في السويد في خريف 2014، والعلاقات السويدية الإسرائيلية في توتر مستمر، اولها جاء فور اعتراف السويد بالدولة الفلسطينية، واخرها عندما قامت وزيرة الخارجية السويدية، مارغوت فالستروم، بانتقاد اسرائيل على قيامها بما اسمتها "بإعدامات غير قانونية" بحق الفلسطينيين.

اما عن السؤال حول ما اذا منح جائزة بالمه الى شخصيتين منتقدتين للسياسة الاسرائيلية سيوتر العلاقات الاسرائيلية السويدية، قال ثائر اسماعيل بأنه يستبعد ذلك، رغم حساسية الحكومة الاسرائيلية تجاه اي انتقاد يطالها.

 اتصل القسم العربي في الاذاعة السويدية بالقس ميتري راهب، والذي عبر عن سعادته بالجائزة، مشيرة الى اهميتها كونها توزع تكريما لأولوف بالمه، رئيس الوزراء السويدي الذي قتل في عام 1986، ولم يكشف عن قاتله حتى الآن.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".