Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

انتقادات ضد التغييرات المقترحة في سياسة اللجوء

وقت النشر torsdag 7 april 2016 kl 10.00
"قد يلتجاً الناس للمهربين جراء هذا القرار"
(3:16 min)
لاجئون في محطة بودابست.
لاجئون في محطة بودابست. صورة: Peter Kohalmi/ AP/TT

تنتقد أغلبية في البرلمان اقتراح الحكومة أن تخصص نصف عدد لاجئي الحصة للم الشمل.

أظهر استبيان عن طريق الهاتف أجراه قسم الأخبار في راديو السويد، إيكوت، أن أغلبية أحزاب البرلمان ناقدة لاقتراح الحكومة أن يُخصّص نصف حصة السويد من لاجئي الكوتة للم شمل القادمين الجدد.

توضح المفتشية إن هذا الاختلاف يتعلق إلى حد ما بعوامل شخصية كمستوى التعليم، المهنة والراتب الذي يقبضه المقدم. كما وتشير المفتشية إلى احتمال ارتكاب أخطاء في معاملات صندوق التأمين الاجتماعي، والتي يقرر الصندوق وفقها عن حق الشخص الحصول على نقدية المرض من عدمه.

 ويثير معد التدقيق الانتباه حول فئة المولودين في الشرق الأوسط، شمال أفريقيا وتركيا، والتي تشكل الفئة التي تحصل على أكبر نسبة من الرفض. كما يشير إلى أن هذه الفئة عادةً تقدم استمارات غير تامة، وإن صندوق التأمين الاجتماعي قلما يساعد هذه الفئة لإتمام استماراتهم. ويظهر التدقيق أيضاً أن الصندوق لا يعرض خدمة الترجمة المحلفة، هذا بالرغم من وجود حاجة ملحة في كثير من الحالات.  

هذا وقد وجهت جميع أحزاب البرلمان عدا حزبي الحكومة انتقاداتها ضد هذه التغييرات، مما يصعب على الحكومة إدخال هذا الاقتراح حيز التفيذ إذا افتقد الاقتراح دعماً من البرلمان. 


حديث مع روجيه حداد، نائب في البرلمان السويدي عن حزب الليبراليين. 

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".