Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

غياب خطط واضحة لمكافحة التطرف العنيف

وقت النشر onsdag 20 april 2016 kl 09.41
منى سالين: من الصعب معرفة أوجه التطرف في السويد
(0:49 min)
منى سالين، صورة فيلب غوستافسون هوغمار / الإذاعة السويدية
منى سالين، صورة فيلب غوستافسون هوغمار / الإذاعة السويدية

أظهرت أرقام جديدة أعلنت عنها الحكومة، أن 7% فقط من البلديات السويدية تتوفر على خطة جاهزة لمكافحة التطرف العنيف.

وكشف البحث الحكومي أن هناك عمل كبير يجب القيام به في هذا الجانب، وذلك بعد مرور حوالي سنتين على تعيين منى سالين كمنسقة وطنية لمكافحة التطرف العنيف، مع العلم أنها ستنهي مهمتها في شهر يونيو/ حزيران المقبل.

وقالت سالين أنهم قطعوا أشواطاً طويلة في هذا المجال، لكن من الصعب جداً معرفة أوجه التطرف في السويد، ويعد هذا أكبر مشكل يقف أمام عملهم.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".