Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

نقل عدد من الأطفال من بيوتهم لتجنب انضمامهم لتنظيم داعش

وقت النشر tisdag 3 maj 2016 kl 12.25
"الهدف من ذلك حماية الأطفال"
(0:55 min)
Man framför flaggor
دانيال نورلاندر صورة: Charlotte Andersson, Sveriges Radio

اضطرت العديد من البلديات السويدية إلى إجبار العديد من الأطفال للعيش في أماكن بعيدة عن أسرهم، بسبب الاشتباه في خطر خروجهم من البلاد للالتحاق بتنظيم الدولة الاسلامية، داعش، أو تزويجهم قسراً من طرف الأهل.

وكانت بلدية أوريبرو آخر من اضطر لنقل بعض الأطفال لمراكز الرعاية النفسية، وإبعادهم عن أي خطر قد يهدد حياتهم.

في تعقيبه على هذا الإجراء قال دانيال نورلاندر، سكرتير منى سالين المنسقة الوطنية لمكافحة التطرف العنيف "أعتقد أن اتخاذ هذه المبادرة من طرف البلديات يعتبر أمر جيد. ورغم صعوبة التعليق على حالات معينة في هذه القضية، أرى أن استخدام البلديات للحلول والأدوات المتوفرة، يعتبر أمر إيجابي إلى أبعد الحدود".

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".