Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

العمل السبب الأبرز وراء انقطاع الأجانب عن دراسة السويدية

وقت النشر onsdag 25 maj 2016 kl 14.22
سعيد: لا جدوى للعمل طالما الدخل لا يفرق بكثير عن المعونات المالية
(8:12 min)
Det är skillnad mellan att undervisa barn och vuxna i läsning- och skrivande.
صورة: Linnea Johansson/Sveriges Radio.

تشير احصائيات مكتب الاحصاء المركزي الى ان ثلث تلاميذ السويدية للأجانب، SFI ينقطعون عن الدراسة بعد فترة. وتتطابق هذه النسبة مع إحصائيات مدرسة تعليم السويدية في بلدية بوتشيركا في ستوكهولم، بحسب مديرها ليف سينيريد الذي أشار الى عدة أسباب وراء انقطاع القادمين الجدد عن دراسة السويدية.

- العدد الأكبر ممن ينقطعون عن الدراسة، يفعلون ذلك لحصولهم على عمل. غيرهم ينقطع عن الدراسة بسبب التنقل من مكان الى آخر بسبب ازمة السكن. كما ان هنالك من ينتقل الى المرحلة التأسيسية المعروفة بـ "ساس غروند"، دون ابلاغ الـ SFI، ولذلك يسجل بانه انقطع عن الدراسة، يقول سينيريد.

 تحاول جميع مدارس السويدية للأجانب تخصيص أكبر عدد ممكن من ساعات التعليم، لكي يتمكن الطلبة من التوفيق بين تعلم اللغة والعمل، وبحسب مدير مدرسة تعليم الراشدين في بوتشيركا، ليف سينيريد، تقدم مدرسته ساعات تعليم من الساعة الثامنة صباحاً حتى الساعة الثامنة مساءاً، الاثنين حتى الخميس. اما أيام الجمعة والسبت فمن الساعة الثامنة صباحاً حتى الساعة الرابعة عصراً. كما ان المدرسة تبقى مفتوحة امام الطلبة خلال الصيف، وهنالك أيضا حصص تعلم السويدية عبر الانتساب. كل ذلك لكي يتمكن من يختار العمل ان يتعلم أيضا اللغة السويدية.

 هنالك 4 دورات في "الاسفي"،A  حتى D، وتحاول مدارس تعلم اللغة السويدية تخصيص دورات تعليمية تناسب الجميع، من الامي، حتى الأكاديمي. وبحسب سينيريد يستغرق الانتهاء من كل دورة بالنسبة للأمي حوالي السنة، اما بالنسبة للأكاديمي فيبدأ من المرحلة الثالثة او الرابعة، ويستغرق الانتهاء من كل مرحلة من شهرين حتى أربعة أشهر. وتحاول "الاسفي" تخصيص دورات خاصة بالأطباء والمهندسين والذين عملوا في بلدانهم في مجال التعليم.

 التقى راديو السويد بالعربي بفادي اسبير، الذي اتى من سوريا منذ حوالي عام وثلاثة أشهر، ويدرس السويدية منذ شهرين، ويرى بأن على السلطات المعنية إعطاء دورات سويدية للأجانب خلال فترة انتظار الإقامة. ويرى فادي بان امامه الآن فرصة للبدء من جديد ولديه خطة وضعها لنفسه لكي يعمل كممرض هنا في السويد.

 تشير الإحصاءات الى ان معدل الوقت الذي يستغرقه الأجانب لدخول سوق العمل، حوالي السبع سنوات. ان لم يريد المرء فقط العمل في قطاعات التنظيف والمطاعم على سبيل المثال، وهو امر يدركه فادي ولديه خطة للتوفيق بين العمل والدراسة.

من جهة أخرى التقى القسم العربي بالإذاعة السويدية بسعيد الذي يعمل في أحد المطاعم في ستوكهولم بعد حصوله على الإقامة، وهو لا يرى بان السويد تقدم له ما كان يطمح اليه، وهو الان بحسب كلامه نادم على حصوله على عمل ويريد العودة الي "الاسفي" لكنه لا يطمح الى ان ينتهي من الدراسة خلال سنتي الترسيخ، بحسب قوله.

 

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".