Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på https://kundo.se/org/sverigesradio/

طرد عدد من طالبي اللجوء الأفغان رغم التوصيات الجديدة

وقت التحديث onsdag 14 december 2016 kl 11.26
وقت النشر onsdag 14 december 2016 kl 10.13
تومي هارنسيك: مصلحة الهجرة ليست مسؤولة على إخبار طالبي اللجوء بالمستجدات
(1:04 min)
Utvisade fick inte veta om nya riktlinjer
صورة: Fredrik Sandberg/TT

أقدمت السلطات مساء أمس الإثنين على طرد 11 أفغانياً من السويد، بعد خمسة أيام فقط من تغيير مصلحة الهجرة رأيها حول الوضع الأمني في أفغانستان. حدث ذلك دون علم الأشخاص الذين طالهم الطرد بالقرار الجديد.

وفي تعقيبه على قرار إبعاد طالبي اللجوء الأفغان دون إعلامهم بالتطورات الجديدة، قال تومي هارنسيك، رئيس الحجز الخاص بمصلحة الهجرة في ماشتا ضواحي ستوكهولم "المصلحة ليست مسؤولة على إخبار طالبي اللجوء بالتطورات أو الظروف الجديدة، ذلك بغض النظر عن مكان تواجد طالب اللجوء في الحجز أو مساكن مصلحة الهجرة أو في مسكن خاص". وأضاف تومي هارنسيك بالقول "المعنيون بالأمر يجب أن يكونوا متابعين لمثل هذه التطورات".

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".