Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

رئيس الوزراء ينتقد إبعاد السلطات السورية لمراسلة راديو السويد عن البلاد

وقت النشر fredag 16 december 2016 kl 10.08
لوفين: هذا يدل على إن السلطات السورية لا تريد وجود من يقدم التقارير من سوريا
(1:13 min)
Cecilia Uddén och Stefan Löfven1
سيسيليا أودين أجرت لقاءً مع رئيس الوزراء لوفين أثناء زيارته للعراق قبل شهرين. صورة: Johan-Mathias Sommarsrtöm/Sveriges Radio

عبر رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين عن استيائه تجاه إبعاد مراسلة راديو السويد في الشرق الأوسط سيسيليا أودين من سوريا، مؤكداً أنه يجب منح الصحفيين الحرية لأداء عملهم.

هذا ووصلت أنباء إبعاد سيسيليا أودين من سوريا إلى رئيس الوزراء البارحة مساءً، خلال اجتماع القمة للاتحاد الأوروبي حول التطورات في سوريا، في تعليقه على قرار السلطات السورية، قال رئيس الوزراء ستيفان لوفين:

"يجب إتاحة المقومات للصحفيين ليستطيعوا أداء عملهم. وقرار السلطات السورية إن دل على شيء، فإنه يدل على أن الحكومة لا تريد وجود أشخاص يقدمون التقارير من مكان الحدث".

يُذكرأن سيسيليا أودين أُبعدت عن سوريا بعد اتهامها من قبل السلطات السورية بأنها قدمت تقارير عارية عن الصحة، وقدمت إدارة السويد اعتراضها على هذه الاتهامات بأن أودين قدمت صورة من كلا الطرفين المشاركين في الصراعات.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".