Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

انتقادات لمقترح إلغاء اختبار الكفاءة لأكاديمية الشرطة

وقت النشر tisdag 27 december 2016 kl 13.01
مهنة الشرطي تتطلب كفاءات محددة جدا
(1:50 min)
Poliser som ska jobba som utredare borde kunna specialisera sig redan under polisutbildningen.
صورة: Janerik Henriksson/TT

تلقى مقترح إلغاء اختبار الشخصية والكفاءة للراغبين بالالتحاق بأكاديمية الشرطة انتقادات شديدة من عدد من المراجع. الباحث في علم النفس ستيفان أنيل، الذي اعتمد محقق الحكومة على أطروحته لدعم المقترح، انتقد الطريقة التي استُخدم بها بحثه.

- يمكنني القول هنا بوجود انحراف بسيط في تفسير ما ذهبت اليه، وبشكل عام فهذا لا يمثل الأطروحة تماماً، يقول ستيفان أنيل.

كان محققون من الحكومة اقترحوا في الربيع خطة جديدة للدراسة في أكاديمية الشرطة، حيث لا يجب على المتقدمين الخضوع لاختبار الكفاءة والشخصية كما هو حاصل الان، لكن تم الإبقاء على اختبارات اللياقة البدنية والاختبارات النفسية.

الاقتراح تلقى انتقادات حادة من أطراف عدة من بينها هيئة التجنيد السويدية وهيئة النيابة العامة، ونقابة المحامين بالإضافة الى هيئة التدقيق التابعة للبرلمان.

ستيفان أنيل يرى أن مهنة الشرطي تتطلب كفاءات محددة جدا، وأن كلا من أطروحته الخاصة والبحوث العالمية تشير الى أن اختبارات الشخصية واختبارات الكفاءة الى جانب اللياقة البدنية جميعها تعد أفضل مؤشر على أن الشخص يصلح لعمل الشرطة أم لا.

- لذلك كان من المذهل قليلاً عدم تطرق التحقيق الحكومي لمثل هذه البحوث والحلول المطروحة لمشاكلها، يقول الباحث في علم النفس ستيفان أنيل.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".