Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/
بحسب الأمن السويدي..
(4:30 min)
تحذيرات من هجمات انتقامية من قبل اليمين المتطرف في السويد
وقت النشر tisdag 11 april kl 15.44
En bild på Säpos rapport och Anders Thornberg, generaldirektör och chef på Säkehetspolisen.
صورة: Janerik Henriksson/TT

أثارت ردة فعل الشارع السويدي حيال الهجوم الإرهابي الذي شهدته مدينة ستوكهولم حفيظة اليمين المتطرف، حيث أن العديد من أنصار مجموعة القوة البيضاء، اليمينية المتطرفة، يشعرون بخيبة الأمل لاعتبارهم أن المجتمع السويدي لم يتصرف بالطريقة المناسبة وفق اعتقاداتهم، مما يزيد من مخاوف تصاعد العنف من قبل اليمين المتطرف، بحسب العديد من الباحثين.

وكان رئيس الأمن السويدي قد حذر من احتمالية وقوع عمليات انتقامية من قبل اليمين المتطرف بعد الهجوم الإرهابي في شارع الملكة بستوكهولم.
وفي السياق نفسه أدان كل من محمود الخلفي مدير مسجد ستوكهولم الكبير وحيدر إبراهيم رئيس الاتحاد الإسلامي الشيعي في السويد، الهجوم الإرهابي في ستوكهولم، حيث وصفه الحلقي بالحادث المريع مؤكدا بالوقت نفسه تعرض عدد من النساء المحجبات لمضايقات.

وبدوره قال حيدر إبراهيم، إن حادث ستوكهولم كان اعتداءً على جميع الشرائح في المجتمع السويدي، مؤكداً أن ردود الأفعال تجاه الحادث تظهر جلية عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

ولسماع رأي الشارع في يوتبوري بخصوص تحذيرات الأمن السويدي لاحتمالية حدوث أعمال انتقامية، أجرى القسم العربي في الإذاعة السويدية استطلاعا للرأي لبعض زوار مسجد يوتبوري الكبير والمنطقة المجاورة له حيث كان سؤالنا عن الشعور بالقلق بعد هجوم ستوكهولم.

المزيد في الملف الصوتي أعلى الصفحة..

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".