Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

فضيحة شتم رئيس حزب المحافظين عبر البريد الإلكتروني تجبر الأحزاب السياسية على الإجتماع لإعادة النظر في قيمها السياسية

وقت النشر torsdag 2 mars 2006 kl 17.19

بعد تفاقم فضيحة شتم أحد موظفي الإشتراكي الديموقراطي لرئيس حزب المحافظين فريدريك راينفيلت أعلن الإشتراكي الديموقراطي والحزبان الداعمان للحكومة بعقد اجتماعات لمناقشة القيم السياسية وحرية التعبير عن الرأي أثناء الحملة الإنتخابية القادمة

وأكدت سكرتيرة الإشتراكي الديموقراطي ماريتا أولفسكوغ خلال اجتماع خاص ومغلق لموظفي الحزب أن للحزب سياسة خاصة تتعلق في القيم والأخلاق المهنية المتبعة خلال الحملات الإنتخابية لكنه من المهم جداً الحديث عنها ومناقشتها لمعرفة كيفية تطبيق هذه القوانين

ويواجه الإشتراكي الديموقراطي أزمة سياسية وقانونية خاصة بعد لجوء راينفت للشرطة وتحرير محضر لمقاضاة الشخص المسؤول عن الشتائم والإتهامات الزائفة التي وجهت له. وللدفاع عن موقف الحزب تحدثت ألوفسكوغ عن تطاول مشابه تعرض له حزبها من قبل مسؤول لشباب المحافظين في سوندسفال قام برسم صورته حاملا للسلاح مشيراً إلى أنه متوجها لاصطياد الإشتراكيين الديموقراطيين أمر يعتبره حزبها تعديا لكنه لن يقوم بالتوجه إلى الشرطة واللجوء إلى القانون

هذا وأعربت أولفسكوغ عن تخوفها وزملائها في الحزب من أن تؤثر فضيحة الرسائل الإلكترونية على انخراط الشباب في الحياة السياسية وأن تؤدي إلى تراجع الشباب وتخوفهم من التدخل في المناظرات السياسية.

يذكر أن لعدد من الأحزاب السياسية قوانين وأسس لقيم التي يحب اتباعها ويعتبر حزب البيئة من أكثر الأحزاب تشدداً فيما يخص القوانين هذه إذ يشدد على أهمية أن يحتفظ أعضاء الحزب بقيم وأخلاق عليا وبأن يقولوا الحق وأن يعيشون بحسب الأسس التي ينادون بها بالإضافة إلىا اتباع سياسة انفتاح اقتصادي والإلتزام بمناقشة الأمور المعنية بالسياسة وتجنب الشتائم الموجهة لشخصيات سياسية.

ويأمل سكريتير حزب البيئة هوكان فالستيت أن تساهم الإجتماعات التي يتم فيها مناقشة القيم السياسية في تحديد خطوط وحدود للتعامل بين الأحزاب

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".