Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

أغتصاب أم أستغلال جنسي؟ المحكمة العليا تصدر حكمين مثيرين للجدل بشأن ممارسات جنسية مع قاصرات

وقت النشر onsdag 8 mars 2006 kl 17.01
لينا نيبري وكيل الجمهور لشؤون الطفل قلقة من قرارات المحكمة العليا

أغتصاب أم أستغلال جنسي؟. هذا هو موضوع الجدل الساخن الذي نشب منذ يوم أمس في السويد في أعقاب حكمين أصدرتهما المحكمة العليا في البلاد، في قضيتي ممارسات جنسية مع فتيات قصر.

القضية الأولى تتعلق بشخص في السادسة والعشرين من العمر نال حكما بالسجن لسنتين بعد أن أدين بممارسة الجنس مع صبية في الرابعة عشر من العمر، أستنادا الى قانون الجرائم الجنسية الذي يصنف ممارسة الجنس مع من هم دون الخامسة عشرة كشكل من أشكال الأغتصاب. وقد أعتبرت المحكمة العليا ممارسة المتهم الجنس مع الصبية لا يندرج ضمن جرائم الأغتصاب وأنما ضمن الأستغلال الجنسي. كون عمر الفتاة أربعة عشر عاما وعشرة أشهر بما يقترب من سن الخامسة عشر، وقضت بتخفيف الحكم الى السجن لمدة عام، بدلا من عامين.

وفي قرار آخر ثبتت المحكمة العليا حكما بالسجن لمدة ستة أشهر على رجل في الخامسة والعشرين مارس الجنس مع صبية في الثالثة عشرة من العمر، كون الفعل حدث بموافقة الصبية.

قرارا المحكمة شكلا صدمة للجهات المهتمة بالموضوع، وقد أعتبر من قبل البعض تفسيرا غير موفق للقانون الذي يحدد الخامسة عشر كسن يتيح للفتاة أو الفتى الموافقة أو عدم الموافقة على ممارسة الجنس.

يوان مونك المستشار القانوني في المحكمة العليا وفي حديث للأذاعة السويدية دافع عن قرار المحكمة بالقول:

ـ سبب القرار هو أننا لم نقتنع بأن الرجل في هذه الحالة قد فهم ان الفتاة ليست متقبلة للمارسة الجنسية، كما أن الفتاة كانت في الرابعة عشرة وعشرة أشهر، وهي قريبة جدا من السن الذي يسمح لها بالتقرير في حياتها الجنسية. ولهذا وجدنا أن الأمر يتعلق باستغلال جنسي، تعاملنا معه بجدية، ونال المدان حكما مشددا جدا وهو السجن لمدة عام.

لينا نيبري وكيل الجمهور لشؤون الطفل علقت على ما قاله المستشار القانوني للمحكمة العليا بالقول:

ـ أن التعديل القانوني الذي أعتبر ممارسة الجنس مع القاصرين جريمة أغتصاب يهدف حسب ما أرى الى تشديد حماية الأطفال من الأعتداءات الجنسية. ومن الطبيعي أن أشعر بقلق، لأن ما جرى يحمل خطر، أهمال القانون، وأن يُفتقد هدف تشديد الحماية. أعتقد أنه يتعين التمسك بحدود سن الخامسة عشرة، وأحدى الحالتين كانت الضحية فيها فتاة في الثالثة عشرة، الممارسة الجنسية مع من هم دون الخامسة عشرة غير قانونية، ويمكن التعامل معها باعتبارها ليست أغتصابا، حين يكون طرفاها من عمر واحد، ولكن الطرف الآخر هذه المرة رجال راشدون. وأحدهم أب لعائلة

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".