Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

الهجــرة

وقت النشر tisdag 15 augusti 2006 kl 18.03

هجرة عمل حرة أم منظمة؟

في السويد هجرة منظمة. اذ يمكن للمرء ان يحصل على اقامة من خلال طلب اللجوء، او عن طريق لم الشمل او العمل. لكن تشديد قواعد اللجوء قلل من اعداد طالبي اللجوء. وقواعد الحصول على اقامة من خلال العمل  شديدة هي الاخرى.

خلال العام 2004 حصل 000 20 شخصا على اقامة عمل في السويد، حوالي 40 بالمائة منهم من خارج بلدان الاتحاد الاوروبي. ولكنه في نفس العام لم يحصل من هؤلاء سوى 209 شخصا على اقامة دائمة على اساس العمل.

تحتل مسألة هجرة الايدي العاملة مكانة ذات اهمية كبيرة بالنسبة لمستقبل الدول الغربية. لكنه وبالرغم من هذا لاتحتل هذه المسألة سوى حيزا قليلا في الحملة الانتخابية السويدية. رغم ان الفرق واضح بين رؤى الاحزاب حول هذه القضية ـ فاحزاب التحالف ومعهم حزب البيئة يرغبون في هجرة حرة لقوة العمل، وهذا مايعارضه حزبا الاشتراكي الديمقراطي واليسار. الاشتراكي الديمقراطي بدأ ينفتح على هجرة عاملة منظمة، وقد لوحت، بهذا الخصوص، وزيرة الهجرة باربرو هالومبيري، خلال الاسابيع القليلة الماضية.

وفيمايتعلق بقضية اللجوء فالمقترحات تسير باتجاهات مختلفة:

حزبا اليسار (الاشتراكي الديمقراطي واليسار) يعارضان الهجرة الحرة للقوة العاملة، ويقولان ان من شأنها ان تقلل من حقوق العاملين وتضغط باتجاه تخفيض الرواتب. كما من شأنها ان تولد ضغطا كبيرا على نظام  الضمان الاجتماعي (*) وبعبارة اخرى، سيصبح الموديل السويدي في خطر لو فتح الطريق امام الهجرة الحرة.

حزب البيئة يرى ان على السويد ان تكون كريمة ازاء هجرة القوى العاملة اليه.

وهكذا التحالف البرجوازي، فاحزابه الاربعة يرغبون في منح الافراد من خارج الاتحاد الاوروبي ذات الحق الذي يتمتع به مواطن الاتحاد في المجئ الى السويد للبحث عن عمل خلال ثلاثة اشهر. شريطة ان يتكفلوا باعالة انفسهم. ومن يحصل على عمل يمنح اقامة في البلاد لمدة سنة قابلة للتجديد. ومن يفقد عمله يمنح مهلة لمدة ثلاثة اشهر للبحث عن عمل آخر يمكنّه من الاقامة في السويد. والاشخاص الذين يعملون لفترة خمس سنوات يمنحون الاقامة الدائمة، وهذا يشمل حتى طالبي اللجوء المرفوضة طلباتهم، ولكن لديهم عمل ، فيعاملون معاملة الايدي العاملة المهاجرة.

في قضية اللجوء ليس ثمة مقترحات تتفق عليها احزاب، بل هنالك مقترحات مشتتة، هذه امثلة عليها:

* حزب الشعب يرغب في توسيع الهجرة على اساس لم الشمل (*) واستحداث مسؤولية الاعالة (*)

* حزب الوسط و الحزب المسيحي الديمقراطي يرغبان في اعطاء طالبي اللجوء معلومات حول الحقوق والواجبات

* حزب البيئة يود منح الاقامة بشكل تلقائي لمن انتظر  قرار لجوئه  سنة واحدة.

* حزب اليسار يرغب في خروج السويد من اتفاقية شينغن (*)

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min Lista".