Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/
تحذير هام لسكان اورنخولدسفيك: تصاعد دخان كثيف جراء حريق نشب في مصنع دومخو

مؤتمر للدول المانحة الى لبنان يلتئم في ستوكهولم أواخر الشهر

وقت النشر tisdag 15 augusti 2006 kl 18.28
بيرشون: المبادرة السويدية كانت موضع ترحيب عنان

من المنتظر أن يلتئم في ستوكهولم نهاية الشهر الجاري، مؤتمر للدول المانحة لمساعدة لبنان في إعادة الأعمار. وفي تصريح لوكالة الأنباء السويدية قال رئيس الوزراء يوران بيرشون أنه تحدث الى السكرتير العام للأمم المتحدة كوفي عنان مساء الأحد الماضي، ومع السلطات اللبنانية، وبلدان أوربية عديدة، وغيرها من بلدان العالم. وأن عنان رحب بمبادرة السويد الى الدعوة للمؤتمر وأستضافته.

وأعلن عن أن وزير الخارجية يان إلياسون، ووزيرة المساعدات الخارجية كارين يمتين قد بدءا أمس بتوجيه دعوات المشاركة في المؤتمر الى نحو ستين بلدا ومنظمة عالمية. وقال إلياسون في تصريح للتلفزيون السويدي أن المؤتمر يستهدف تحقيق التضامن مع الشعب اللبناني، ومساعدته في الوقوف على قدميه من جديد.

وحول مشاركة السويد في القوة الدولية التي من المقرر أن تنتشر في جنوب لبنان طبقا لقرار مجلس الأمن الف وسبعمئة وواحد قال رئيس الوزراء يوران بيرشون أنه منفتح على المشاركة في القوة الأممية، وأن الأمر مرتبط بثبات الهدنة التي بدأت أمس وبأحترامها من جانب بلدان المنطقة.

من جانبها أيدت رئيسة حزب الوسط مود أولوفسون أرسال عسكريين سويديين الى لبنان:

ـ من الطبيعي أنه حين يكون هناك آخرون لتأمين السلام، فينبغي علينا أن نكون مستعدون لتحمل المسؤولية أيضا. ولكن ينبغي التأكد من أن طرفي النزاع قد وافقا على المهمة، كما يتيعن النظر الى توفر الجنود الذين يرسلون الى هناك على مستوى تأهيلي جيد، لأن السويد كما البلدان الأخرى عليها مسؤولية تأمين السلام في الشرق الأوسط. ويجب أن نقدم أموالا أكثر مما تقدمه كثير من البلدان الأخرى.

أما فريدريك راينفيلدت رئيس حزب المحافظين فقد بدا أكثر تحفظا أزاء أرسال جنود سويديين الى لبنان، وقد برر تحفضه على أرسال شباب وشابات سويديات للمشاركة في قوة السلام الأممية في جنوب لبنان بعدم أستقرار الوضع هناك، وعدم معرفة ما إذا كانت الهدنة ستصمد، وكذلك بعدم وضوح مهمات القوة، ومصادر تمويلها.

ولكن زعيم حزب المحافظين المعارض قيم أيجابيا تعامل رئيس الوزراء ووزير الخارجية مع الأحداث في الشرق الأوسط ووصف مواقفهما بالمتوازنة.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".