Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

حزب البيئة يجدد شروطه بمقعد وزاري في حكومة الاشتراكي الديمقراطي

وقت النشر onsdag 6 september 2006 kl 18.05

جدد حزب البيئة التحذير من أنه لن يواصل بعد الأنتخابات المقبلة دور الداعم من الخارج لحكومة الحزب الأشتراكي الديمقراطي، وأن أستمرار الدعم مرهون بحصول الخضر على مقاعد في حكومة أئتلافية مع الأشتراكيين الديمقراطيين، وقد جاء هذا التحذير على لسان المتحدث المناوب بأسم حزب البيئة بيتر أيركسون الذي قال:

ـ أن من يقرر الوضع الآن هو رئيس الوزراء يوران بيرشون والأشتراكيين الديمقراطيين، أذا هم لايرغبون في الإئتلاف معنا فالأمر عائد لهم، وحينها عليهم أن يبحثوا عن شركاء آخرين، لقد كنا في غاية الوضوح والأستقامة، وأعتقد أن بيرشون قد فهم الرسالة، وأن البلاد تواجه هذا الوضع.

يذكر ان الخضر كانوا قد طرحوا مطالب كهذه قبيل الأنتخابات المقبلة، ولكنهم تراجعوا عنها وأستمروا بدور الداعم لحكومة الأشتراكيين الديمقراطيين من خارجها، غير أن أيركسون يقول الآن أن ذلك لن يتكرر:

ويتوقع بيتر أيركسون ان تكون المفاوضات التي ستمهد للأئتلاف يساري صعبة، فبين الأشتراكيين الديمقراطيين وحزب البيئة وحزب اليسار، أختلافات حول عديد من القضايا منها الموقف من موضوع دستور الأتحاد الأوربي، وموضوع التخلي عن أستخدام الطاقة النووية في البلاد.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".