Du måste aktivera javascript för att sverigesradio.se ska fungera korrekt och för att kunna lyssna på ljud. Har du problem med vår sajt så finns hjälp på http://kundo.se/org/sverigesradio/

مدارس ورياض أطفال خاصة ببعض الأقليات تواجه بأعتراض وزير الهجرة الجديد

وقت النشر måndag 9 oktober 2006 kl 18.18

تنشأ عديد من البلديات، رياض أطفال، وتنظم دورات تعليمية للكبار، وتتخذ تدابير في سوق العمل، تستهدف مجموعات أثنية أوثقلفية محددة في المجتمع. هذا بينته نتائج ردود على قسية أستطلاعية وزعها على عشرين بلدية أحد برامج القناة الثانية في الإذاعة السويدية. ففي مالمو هناك مثلا كثير من ما يسمى بالحلول الخاصة بالروم، وهي التسمية التي تطلق على الغجر في البلاد. كلاوديا منخرطة في أيريس سكولان وهي مدرسة للتعليم البلدي للكبار خاصة بالروم، كلاوديا تبدي إرتياحها من ذلك، وتقول انها تشعر في هذه المدرسة بأرتياح اكبر مما تشعر به في المدارس السويدية العادية:

ـ هنناك الكثير ممن لا يرتاحوا للغجر، ويقولون عنا اننا سراق، وكاذبون، ومخادعون. أشعر نفسي معزولة، ومقصية أحيانا. تقول كلاوديا وتضيف، أنا هنا أستطيع أن أسترخي وأتنفس، نحن مرتاحون مع بعضنا.

تعليم الكبار الخاص بالروم في مالمو يستهدف تحسين شروط حياة الروم، الذين يعيشون ظروفا خاصة فعدد قليل ممن هم في سن الأربعين منهم قد ألتحقوا بالمدارس، وهم يعانون من أرتفاع البطالة في صفوفهم ومن التمييز. ويعتقدون في بلدية مالمو أن تخصيص مدارس خاصة بالروم ستزيد من الشعور بالثقة في النفس لديهم. وقد حظي هذ التوجه بدعم وكيل الجمهور ضد التمييز في مالمو دومينو كاي:

ـ يقول كاي أنا الآن لا أرى خيار آخر، وبدونه سيشعر كثير من الآباء بأنهم مهددون وخائفون. هذا في مالمو أما في سوندسفال فقد أنشأت البلدية هناك مجموعة في روضة أطفال خاصة بالروم، وفي بوروس مجموعة دراسية للنساء الصوماليات، وفي أوبسالا هناك روضة أطفال عربية.

وهناك أعتقاد في الكثير من البلديات بأن هذا المنحى سيزيد من عملية أندماج المهاجرين في المجتمع السويدي، ولكن وزير الهجرة الجديد توبياس بيلستروم يرى العكس:

ـ أكبر خطر هو أن يتم بناء نظام يؤسس للعزلة منذ البدء. فحين يتكلم المرء بلغته في أوقات الفراغ وأوقات الراحة، ومع الأصدقاء والأقارب تصبح المدرسة النافذة الوحيدة حين يتعلق الأمر بتعلم اللغة السويدية. ولو كنا قد فزنا بالأنتخابات في مالمو لكانت هذه الرياض الخاصة قد أختفت.

أسس عملنا الصحفي هو المصداقية والحياد. الإذاعة السويدية مستقلة عن كافة الاهتمامات الخاصة المتعلقة بالسياسة، بالدين، وبالاقتصاد، اكان ذلك ضمن القطاع العام ام القطاع الخاص.
Har du frågor eller förslag gällande våra webbtjänster?

Kontakta gärna Sveriges Radios supportforum där vi besvarar dina frågor vardagar kl. 9-17.

Du hittar dina sparade avsnitt i menyn under "Min lista".